الاتحاد المصري للتأمين: مصر في صدارة أفريقيا بالاستثمار بالمشروعات الناشئة

التأمين علي المشروعات الناشئة يأتي كوسيلة لتخفيف المخاطر

المنصور- سيارات
aiBANK

إسلام فضل _ قال الاتحاد المصري للتأمين، إن مصر في صدارة دول افريقيا التي تقوم بالاستثمار في المشروعات الناشئة، مشيرا إلي أنه يجب دعم تلك المشروعات والعمل على توفير التغطيات التأمينية التي تتماشي مع طبيعة المشروعات الناشئة ومخاطرها المختلفة و التي قد تؤثر على استمرارية الاعمال الناشئة وتوفير التوعية الكاملة لأصحاب المشروعات الناشئة من الشباب بأهمية التأمين ودوره في حماية تلك المشروعات من الاخطار المحتملة مما يشجع أصحاب تلك المشروعات علي الاستمرار و تطوير اعمالهم.

وأضاف الاتحاد في بيان صادر اليوم السبت، أن اختيار التأمين للمشروعات الناشئة يأتي كوسيلة لتخفيف المخاطر والاستعداد لمواجهتها مقدما يشبه إجراء استثمار في العمل للتغلب على تلك المخاطر المحتملة والمتكررة وذلك بدوره يعمل على دعم ونمو الشركات.

E-Bank

وأشار إلي أن ذلك التأمين يظهر قدرة مؤسسي الشركات الناشئة على التفكير على المدى الطويل واهتمامهم بالتفكير في استمرارية الشركة في المقام الأول، موضحا أنه غالبا ما يعزز ويسهل الحصول على وثيقة التأمين الصحيحة فرص الشركة في الوصول إلى التمويل المناسب.

وذكر أنه يسهم أيضا في تكوين علاقة ثقة بين المشروع الناشئ والعملاء، خاصة بالنسبة للشركات الناشئة التي تعمل في مجال التعاملات بين الشركات وبعضها وبعض) ( B2B . في كثير من الأحيان، يفرض العملاء متطلبات التأمين ويطلبون إثبات وجود وثيقة تأمين قبل توقيع العقد.

كما تساعد المزايا التأمينية على جذب الموظفين الموهوبين، بالإضافة الى حصولهم على المزايا المالية من شركتهم فهم يحصلون على مزايا تأمينية خاصة بالموظفين Employee Benefits مثل التأمين الصحي وأيضا تأمين المسئولية التي تساعدهم على الابتكار والعمل دون الخوف من عبء المخاطر المحتملة ومخاطر المسئولية التي قد تنشأ عن عملهم وعن ابتكار أفكار ومنتجات جديدة.

واستعرض الأتحاد بعض المخاطر الأكثر شيوعا لتأسيس مشروع جديد وكيفية الحماية منها، موضحًا أن أن المخاطر التي تواجه كلا من رواد الأعمال ومؤسسو الشركات الناشئة تكاد تكون متماثلة فكلاهما يواجه مخاطر تجارية بدءا من مخاطر التمويل و حتي المخاطر القانونية.

ولفت إلي أن ذلك يتطلب بدء عمل تجاري فهم العديد من القضايا والتعامل معها – مثل القضايا القانونية والتمويل والمبيعات والتسويق وحماية الملكية الفكرية وحماية المسؤولية والموارد البشرية وغير ذلك، وكانت هناك قصص نجاح مذهلة لشركات ناشئة في مراحلها الأولى نمت لتصبح شركات بمليارات الدولارات ، مثل Uber و WhatsApp و Airbnb وغيرها الكثير.

وذكر أنه لا شك فيه أنه لا توجد طريقة مؤكدة للتغلب على المخاطر المحتملة التي قد تواجهها الشركات الناشئة و لا يمكن حصر تلك المخاطر، فتأسيس شركة ناشئة يعني المخاطرة ، بل إنه يمثل للكثيرين قفزة للمجهول.

وأشار إلي أنه فقد تكون العوائد مشجعة ومربحة ومع ذلك تحدث العديد من حالات الفشل وتراجع الأعمال، موضحًا أن الفرق بين تلك الشركات التي تستطيع أن تصمد أمام العمل في مناخ يسوده عدم التأكد و تلك التي تنسحب هو الدراسة الدقيقة لاحتياجات السوق و دراسة المنتج وحاجة العملاء لذلك المنتج والبحث الميداني.

الرابط المختصر