ENB2021_900x90

ستاندرد آند بورز 500 وناسداك الأمريكيان يسجل أسوأ أداء شهري منذ بداية كورونا

CairoBank

وكالات – انتعشت الأسهم الأمريكية مع ختام تعاملات جلسة الاثنين في آخر جلسات شهر يناير، حيث اقتنص المستثمرون بعض أسهم التكنولوجيا التي تعرضت لتراجع طوال الشهر.

ورغم ارتفاع المؤشرات الأمريكية الذي استمر لجلستين، لكنَّ المؤشرين S&P 500 وناسداك المركب سجلا أسوأ شهورهما منذ بداية الوباء، حيث استعد المستثمرون لقرار الفيدرالي لرفع أسعار الفائدة عدة مرات هذا العام.

ارتفع مؤشر S&P 500 بنسبة 1.8% يوم الاثنين ليغلق عند مستويات 4515.55، مقلصًا خسارته الشهرية إلى 5.2%.

ولا يزال هذا أسوأ شهر له منذ خسارة 12.5% في مارس 2020، والأسوأ في يناير منذ 2009.

وأضاف مؤشر داو جونز الصناعي 406 نقاط ليصل إلى 35131.86، وقد ساعد ذلك في تقليص خسارتها لهذا الشهر إلى 3.3%، حيث استفادت من انخفاض ثقلها في أسهم التكنولوجيا.

وارتفع مؤشر ناسداك المركب بنسبة 3.48% إلى 14239.88، لكن أغلق المؤشر على خسائر بنسبة 8.9% لشهر يناير، وهو أيضًا أسوأ شهر له منذ مارس 2020.

وفي الأسبوع الماضي، أشار الفيدرالي إلى أنه من المرجح أن يرفع أسعار الفائدة لأول مرة منذ أكثر من ثلاث سنوات لمكافحة التضخم المرتفع تاريخيًا.

حيث تقوم الأسواق الآن بتسعير ما لا يقل عن خمس زيادات في أسعار الفائدة في عام 2022.

وكانت أسهم التكنولوجيا هي الأشد تضرراً في يناير، لكن يبدو أن المستثمرين يعيدون التفكير في هذه الفكرة قليلاً مع انتهاء الشهر، خاصة بعد التراجع الكبير في الأسهم.

حيث أشار جيم بولسن، كبير محللي الاستثمار في مجموعة Leuthold Group، إلى أن “إجبار بعض المستثمرين على البيع بدافع الذعر هو الخطوة الأولى في إنهاء التصحيح وتحقيق الاستقرار في السوق”.

ومع ختام جلسة الاثنين 31 يناير، ارتفع سهم Netflix وسهم Spotify بأكثر من 13% و 11% على التوالي.

واستشهدت الشركة بالتراجع في هذا الشهر باعتباره وقتًا جذابًا للشراء، ولا يزال Netflix منخفضًا بنسبة 30% تقريبًا هذا الشهر، و Spotify مُتراجعة بنسبة 17%.

وصعد سهم Tesla بأكثر من 10% يوم الاثنين، لكن بقي السهم على تراجعات بنحو 11% في يناير.

وصعد سهم Nvidia بنحو 7% بعد أن تضرر بشدة في يناير، حيث أنهى سهم الرقائق الإلكترونية الشهر بانخفاض 16.7%.

وأمام المستثمرين أسبوع كبير، في انتظار البيانات الاقتصادية وبعض تقارير الأرباح المهمة من بعض أكبر الأسماء التقنية في السوق، بما في ذلك Alphabet و Meta Platforms و Amazon.

 

الرابط المختصر