ENB2021_900x90

وزيرة التجارة: 11 مليار جنيه حجم تمويلات جهاز تنمية المشروعات للمرأة خلال 7 سنوات

إسلام فضل _ قالت نيفين وزيرة التجارة والصناعة، الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات، إنه تم توجيه 45 % من إجمالي التمويلات المقدمة للمشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر للمرأة، وذلك خلال الفترة من يوليو 2014 وحتى نهاية ديسمبر 2021 (7 سنوات)، بقيمة تمويلات بلغت 11.1 مليار جنيها مولت نحو 700 ألف مشروع صغير ومتناهى ووفرت نحو 837 ألف فرصة عمل.

وأضافت جامع في بيان صادر اليوم الأحد، أن خطط الجهاز للعام الحالي تستهدف زيادة هذا التمويل وتطوير الخدمات المقدمة للسيدات بما يزيد من مشاركتهن في تحقيق التنمية المستدامة في المجتمع المصري.

وأوضحت أن الجهاز يقوم بالتعاون مع الجهات المعنية بتنفيذ برامج ومشروعات للتنمية المجتمعية والبشرية تسهم في توفير الآلاف من يوميات التشغيل للفتيات والسيدات في مختلف المحافظات حيث تم خلال السنوات السبع الماضية توفير 16.8 مليون يومية تشغيل للمرأة في خدمات التنمية المجتمعية ومنها أنشطة الصحة ومحو الأمية ورياض الأطفال والتدريب بهدف التشغيل الذاتي أو للعمل لدى الغير.

وأكدت على أن الجهاز يعمل بالتنسيق مع مختلف أجهزة الدولة على تنفيذ توجيهات القيادة السياسية بتوفير كافة أوجه الدعم للمرأة المصرية لخلق جيل جديد من سيدات الأعمال وتعظيم مشاركة المرأة في حركة التنمية الاقتصادية والاجتماعية التي تشهدها الدولة المصرية على مدار السبع سنوات الماضية من خلال تشجيعها على توظيف مهاراتها في إقامة مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر مستقرة ومنتجة ومربحة، بما يساهم في تحسين المستوى المعيشي لها ولأسرتها خاصة في القرى والنجوع بالمحافظات الحدودية ومحافظات الصعيد.

وأوضحت وزيرة التجارة بمناسبة يوم المرأة المصرية، أن جهاز تنمية المشروعات يعتمد على عدد من المحاور لتعزيز دور المرأة الاقتصادي والمجتمعي من بينها تقديم برامج تدريبية ومهنية مجانًا بهدف مساعدتها على التشغيل الذاتي وتأهيلها على إقامة المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر.

وأشارت إلى أنه تم خلال السبع سنوات الماضية تدريب ما يزيد على 28 ألف سيدة على مهارات ريادة الأعمال لتعريفهن بالمهارات الأساسية لإقامة المشروع الصغير وإدارته بشكل ناجح من مختلف النواحى المالية والمحاسبية والتسويقية.

ولفتت إلي أن الجهاز يقوم بتقديم خدمات تمويلية متنوعة، لمساعدة السيدات على إقامة مشروعات صغيرة جديدة أو التوسع في مشروعاتهن القائمة بما يضمن استمرار هذه المشروعات وزيادة قدرتها الانتاجية.

وأكدت جامع على أن دعم جهاز تنمية المشروعات للمرأة المصرية لا يتوقف عند تقديم التمويلات والخدمات الفنية لمشروعات المرأة، بل يمتد ليشمل الخدمات التسويقية مما يسهم فى تحسين ربحية مشروعاتها، وذلك بتقديم خدمات التسويق الإلكتروني والتصوير الاحترافي للمنتجات، فضلا عن تسهيل مشاركتها في المعارض المركزية أو المحلية التي ينظمها الجهاز أو يتعاون مع الجهات الشريكة لتنظيمها، حيث بلغت نسبة مشاركة المرأة في المعارض المحلية نحو 51% فيما حصلت على 30% من خدمات التسويق التي يقدمها الجهاز.

وأضافت أن مختلف أجهزة الدولة تعمل على تنفيذ توجيهات القيادة السياسية لتوفير بيئة أفضل للمرأة المصرية تساعدها على استغلال مهاراتها وطاقاتها على النحو الأمثل الذى يعظم من مشاركتها الإيجابية في تحقيق التنمية الاقتصادية.

الرابط المختصر