29.076 مليار دولار رصيد العملات الأجنبية في الاحتياطي الأجنبي

رصيد حقوق السحب الخاصة يتراجع إلى 205 ملايين دولار

المنصور- سيارات
aiBANK

كتبت: باره عريان _ قال البنك المركزي المصري إن الاحتياطي الأجنبي لمصر لا يزال قادرا على تغطية أكثر من 5 أشهر من الواردات السلعية متخطيا بذلك المؤشرات الدولية لكفاية الاحتياطيات، وذلك على الرغم من التغيير الذي شهده بعد ان تراجع إلى نحو 37.082 مليار دولار مقابل 40.99 مليار دولار بنهاية فبراير 2022.

وأكد أن حجم العملات الأجنبية المدرجة في الإحتياطي بلغ 29.076 مليار دولار بنهاية مارس، مقابل 31.585 مليار دولار بنهاية فبراير، في حين سجل رصيد حقوق السحب الخاصة 205 ملايين دولار، مقابل 2.508 مليار دولار.

E-Bank

وأشارت البيانات إلى ارتفاع قيمة الذهب المدرج باحتياطي النقد الأجنبي خلال شهر مارس 2022 ، ليصل إلى نحو 7.807 مليار دولار ، مقابل نحو 6.907 مليار دولار بنهاية فبراير 2022.

وقال البنك المركزي أنه استخدم خلال مارس الماضي جزء من احتياطي النقد الأجنبي لتغطية احتياجات السوق المصري من النقد الأجنبي وتغطية تخارج استثمارات الأجانب والمحافظ الدولية وكذلك لضمان استيراد سلع إستراتيجية، بالإضافة إلى سداد الالتزامات الدولية الخاصة بالمديونية الخارجية للدولة، وذلك التزاما بدوره في الحفاظ على استقرار الأسواق المصرية وفي ظل الأوضاع الاقتصادية العالمية المضطربة جراء الأزمة الروسية الأوكرانية.

الرابط المختصر