ENB2021_900x90

أسعار الغاز في أوروبا تقفز 21% بعد قرار وقف الإمدادات الروسية لبلغاريا وبولندا

وكالات _ قفزت أسعار الغاز الطبيعي في أوروبا اليوم الأربعاء، بنحو 21% بعد القرار الروسي بوقف صادرات الغاز من روسيا  إلى بلغاريا وبولندا لامتناعهم عن سداد المقابل بالروبل.

وفي بداية تعاملات اليوم الأربعاء قفزت، أسعار عقود الغاز في البورصات الأوروبية بنحو 21%، وتجاوزت مستوى 1350 دولارا لكل ألف متر مكعب.

وجاء الارتفاع في ظل قيام شركة جازبروم الروسية بوقف إمدادات الغاز الروسي لبولندا وبلغاريا لعدم قبولهما سداد ثمن الغاز الروسي بالروبل.

وجاء في بيان شركة جازبروم، أنها أخطرت شركتي “بولغاراز” (بلغاريا) و “بي جي إن آي جي” (بولندا)، بتعليق إمدادات الغاز اعتبارا من 27 أبريل، حتى يتم السداد وفقا للإجراء المنصوص عليه في المرسوم الرئاسي الروسي.

وأضاف البيان، أن جازبروم، لم تتسلم ثمن إمدادات الغاز الطبيعي التي تمت خلال شهر أبريل الجاري حتى نهاية يوم 26 أبريل 2022.

وحذرت الشركة الروسية، بلغاريا وبولندا بصفتيهما دولتي عبور من “سرقة” الغاز الروسي الذي يمر عبر أراضيهما إلى دول ثالثة.

وقالت الشركة في البيان، إن “بلغاريا وبولندا دولتا عبور لإمدادات الغاز الروسي وفي حال السحب غير المصرح به للغاز الروسي من ترانزيت الغاز الروسي الموجه إلى دول ثالثة، فإن إمدادات الترانزيت ستنخفض بهذا الحجم”.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وقع في 31 مارس الماضي، مرسوما يحدد نظاما جديدا لدفع ثمن إمدادات الغاز الروسي من قبل المشترين من الدول “غير الصديقة لروسيا”.

 

الرابط المختصر