ENB2021_900x90

الولايات المتحدة تتوقع تراجع محصول القمح العالمي لأول مرة منذ 4 سنوات

CairoBank

سبوتنيك نيوز _ تتوقع الحكومة الأمريكية انخفاض ​​إنتاج القمح العالمي للمرة الأولى منذ 4 سنوات، مما يؤكد المخاوف من تراجع الإمدادات وارتفاع تضخم المواد الغذائية.

ارتفعت أسعار القمح بعد أن أصدرت وزارة الزراعة الأمريكية أول تقديراتها العالمية لموسم المحاصيل 2022-23 أمس الخميس، بحسب صحيفة “فايننشال تايمز”.

وارتفعت العقود الآجلة للمحصول الجديد تسليم سبتمبر والمتداولة في شيكاغو إلى 12 دولارا للبوشل، بزيادة 8% على مدار الأسبوع، قبل أن تتراجع قليلا.

وبلغت العقود في “يورونكست” أعلى مستوى في شهرين عند 411.50 يورو للطن.

يراقب تجار الحبوب وشركات الأغذية والحكومات الإمدادات عن كثب منذ اندلاع الأزمة الأوكرانية التي عطلت الزراعة في البلاد، وهي واحدة من أكبر خمس دول مصدرة للقمح.

توقعت وزارة الزراعة الأمريكية يوم الخميس انخفاض إنتاج القمح الأوكراني ​​بنسبة 35% عما كانت عليه عن العام السابق، لتصل إلى 21.5 مليون طن.

توقعت وزارة الزراعة الأمريكية أن يصل إجمالي إنتاج القمح العالمي في الفترة 2022-23 عند 774.8 مليون طن، وهو أول انخفاض منذ موسم 2018-2019.

ومن المتوقع أن تبلغ المخزونات الاحتياطية العالمية 267 مليون طن، بانخفاض للعام الثاني على التوالي وعند أدنى مستوى في 6 سنوات.

قال برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة إن الأزمة الأوكرانية كشفت الطبيعة المترابطة وهشاشة النظم الزراعية، مع عواقب وخيمة على الأمن الغذائي، مشيرا إلى أن 193 مليون شخص عانوا من انعدام الأمن الغذائي الحاد في عام 2021، وهو مستوى قياسي.

الرابط المختصر