ENB2021_900x90

الأسهم العالمية تسجل أطول سلسلة خسائر أسبوعية منذ أزمة 2008

CairoBank

سبوتنيك نيوز _ تراجعت الأسهم العالمية للأسبوع السادس على التوالي، حيث زاد خطر حدوث ركود اقتصادي في الولايات المتحدة من مخاوف المستثمرين الذين يصارعون بالفعل التضخم المتفشي والإغلاق الوبائي في الصين والأزمة الأوكرانية.

وسجل مؤشر “فوتسي أول وورلد” أطول سلسلة خسائر أسبوعية منذ منتصف عام 2008، وهو ما يعادل في المدة الانخفاض قبل أزمة الرهن العقاري التي أدت إلى الانهيار الكارثي لمصرف “ليمان برازرذ”، بحسب “فايننشال تايمز”.

وانخفض المؤشر 2.4% هذا الأسبوع، في حين انخفض مؤشر “إس آند بي 500” القياسي في الولايات المتحدة بنسبة 2.4%، وانخفض مؤشر “ناسداك” المركب الذي تهيمن عليه شركات التكنولوجيا بنسبة 2.8%.

جهود مجلس الاحتياطي الفيدرالي لمحاربة التضخم مع ارتفاع أسعار الفائدة تضغط على الأسهم منذ بداية العام. تضاعف العائد على سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات منذ بداية العام، ما يقلل من الجاذبية النسبية للأصول ذات المخاطر العالية مثل الأسهم ويؤثر على تقييمات سندات الشركات.

وشدد رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول في وقت سابق من هذا الشهر على أن البنك المركزي “لن يتردد” إذا احتاج إلى اتخاذ إجراءات صارمة للسيطرة على التضخم، وحذر هذا الأسبوع من أن ترويض التضخم قد يسبب “بعض الألم”.

تظهر البيانات الجديدة أن ارتفاع الأسعار بالكاد تباطأ في أبريل، وبالتالي، أضافت إلى المخاوف من أن الاحتياطي الفيدرالي لن يكون قادرا على تحقيق ما يسمى بـ”الهبوط الناعم” الذي يتجنب خلاله الانكماش الاقتصادي.

الرابط المختصر