ENB2021_900x90

جي بي أوتو تحقق 229.4 مليون جنيه أرباحا مجمعة الربع الأول و14.9% نموا بالإيرادات

CairoBank

رنا ممدوح _ أعلنت شركة جي بي أوتو عن نتائجها المالية المجمعة للفترة المنتهية في 31 مارس الماضي، حيث بلغت الإيرادات 7.8 مليار جنيه تقريبا خلال الربع الأول من العام الجاري، مسجلة نمو بنسبة 14.9%.

وأفادت الشركة في بيان إلى البورصة المصرية اليوم، أن هذا النمو جاء بفضل تعافي السوق واستمرار الطلب القوي على تشكيلة منتجات مختلف القطاعات التشغيلية التابعة خلال نفس الفترة.

وتراجع صافي ربح جي بي أوتو بنسبة 23.2% إلى 229.4 مليون جنيه خلال الربع الأول من عام 2022 نظرا لتسجيل خسائر فروق أسعار عملة بقيمة 211.2 مليون جنيه وهي ناتجة عن التخفيض المفاجئ لقيمة الجنيه المصري في مارس الماضي.

وبحسب البيان يعكس أداء الشركة بوجه عام نجاحها في جني ثمار المبادرات الشاملة التي أطلقتها لتسحين الكفاءة التشغيلية وقدرتها على زيادة الدخل التشغيلي من نمو الإيرادات.

وأعرب نادر غبور العضو المنتدب لشركة جي بي أوتو عن اعتزازه بأداء الشركة خلال الربع الأول من عام 2022 والذي أثبت مدى مرونتها في مواجهة التحديات الصعبة التي يشهدها السوق وفي مقدمتها الضغوط التضخمية واضطراب سلاسل الإمداد والتوريد.

وأوضح غبور أن قطاع سيارات الركوب نجح في تنمية نتائجه على أساس سنوي وتحسين هوامش الربحية على الرغم من استمرار أزمة نقص أشباه المواصلات التي تواجه صناعة السيارات حول العالم، حيث يرجع ذلك إلى تحسين تشكيلة منتجات القطاع وسياسات التسعير بالإضافة إلى تعافي ظروف السوق ومردوده الإيجابي على أداء قطاع سيارات الركوب في مصر.

وأضاف أن الشركة تواصل جني ثمار المبادرات الشاملة التي أطلقتها لتحسين الكفاءة التشغيلية وقدرتها زيادة الدخل التشغيلي من نمو الإيرادات حيث ساهمت تلك المبادرات في تحسين معدل صافي الدين إلى الأرباح التشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك ليسجل 2.4 بنهاية الربع الأول من العام الجاري.

وأشاد غبور بنجاح جي بي أوتو في تحقيق هذا الأداء رغم التحديات السوقية الخارجية مؤكدا على ثقته في سلامة الاستراتيجية الحذره التي تتبناها الإدارة ومردودها على تعزيز قدرة الشركة على تجاوز التحديات المنظورة والاستجابة لمختلف التطورات مع مواصلة النمو خلال الفترة المقبلة.

وأعرب غبور عن سروره بالإنجازات التي حققتها الشركة في السوق العراقي حيث تمكنت سيارات أم جي من ترسيخ مكانتها باعتبارها العلامة الصينية الرائدة في ذلك السوق الواعد بعد أن نجحت في احتلال المركز الثالث بحصة سوقية بلغت 8 % خلال الربع الأول من عام 2022.

وأضاف غبور أن الطلب المتزايد على علامة أم جي يدعم خطط الإدارة للتوسع بأنشطتها في هذا السوق علما بأن الإدارة تثق في قدرة الشركة على تعظيم القيمة من فرص النمو التي يطرحها السوق العراضي في ضوء ارتفاع أسعار النفط واستمرار تعافي الاقتصاد العراقي.

الرابط المختصر