ENB2021_900x90

مدبولي يتسلم دعوة للمشاركة في اجتماعات المنتدى الاقتصادي العربي البرازيلي

CairoBank

التقى الدكتور مصطفى مدبولي ، رئيس مجلس الوزراء ، اليوم، الدكتور خالد حنفي، أمين عام اتحاد الغرف التجارية العربية، وأوسمار شوهفي، رئيس غرفة التجارة العربية البرازيلية، وتامر منصور، أمين عام غرفة التجارة العربية البرازيلية.

وصرح السفير نادر سعد، المتحدث الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء، بأن اللقاء شهد استعراض جوانب العلاقات المتنامية بين البرازيل والدول العربية.

وأشار الدكتور خالد حنفي، أمين عام اتحاد الغرف التجارية العربية، إلى أن الاقتصاد البرازيلي يحتل المرتبة السابعة على مستوى العالم، بحجم اقتصاد بلغ حوالى تريليون و 600 مليار دولار، وحجم تجارة خارجية يقترب من 400 مليار دولار.

وأضاف حنفى أن مصر كانت ثالث أكبر شريك تجاري للبرازيل فى المنطقة العربية، ولكن بفضل تنامى العلاقات الثنائية خلال الشهور الماضية، تقدمت مصر لتصبح الشريك التجارى الأول للبرازيل بين الدول العربية، بحجم تجارة يقترب من 2.6 مليار دولار.

البرازيل مستعدة للتواجد الاستثماري فى مصر من خلال منطقة صناعية برازيلية 

وأوضح أمين عام اتحاد الغرف التجارية العربية، أن البرازيل مستعدة لتكون بوابة انطلاق للصادرات المصرية إلى منطقة أمريكا الجنوبية، فضلاً عن استعدادهم للتواجد الاستثماري فى مصر من خلال منطقة صناعية برازيلية، تُصنع فيها المنتجات التى تتفوق فيها البرازيل مثل مكونات السيارات والمنسوجات وغيرها من الصناعات، ليتم تصديرها من مصر إلى باقى دول العالم.

وقال المتحدث باسم رئاسة مجلس الوزراء، إن اللقاء شهد تسلُّم رئيس الوزراء دعوة للمشاركة فى اجتماعات المنتدى الاقتصادي العربي البرازيلى المقرر عقده فى مدينة ساوباولو فى يوليو القادم، برعاية وحضور رئيس جمهورية البرازيل، حيث ستتواكب اجتماعات المنتدى هذا العام مع احتفال غرفة التجارة العربية البرازيلية بمرور سبعين عاماً على تأسيسها.

فى ذات السياق، أعرب أوسمار شوهفى، رئيس غرفة التجارة العربية البرازيلية، عن التطلع لمشاركة مصر بوفد يترأسه رئيس الوزراء فى اجتماعات المنتدى الاقتصادي العربي البرازيلى، لبناء على النتائج الإيجابية التى شهدتها العلاقات الثنائية منذ زيارة نائب رئيس جمهورية البرازيل إلى مصر سبتمبر الماضى. وأضاف أنهم يتطلعون للارتقاء بالعلاقات مع مصر من النمط التقليدى للعلاقات التجارية، إلى شراكة اقتصادية متعددة الأبعاد.

من جانبه، أشاد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بالزخم الذى تشهده العلاقات المصرية البرازيلية فى الفترة الأخيرة، مؤكداً دعم الحكومة للجهود التى تستهدف الارتقاء بالعلاقات مع البرازيل إلى مستوى الشراكة الاقتصادية، وتنفيذ المقترحات المهمة المتعلقة بالتعاون الاستثماري وإنشاء منطقة صناعية برازيلية فى مصر.

ورحب مدبولي بالدعوة الموجهة لمصر للمشاركة فى أعمال المنتدى الاقتصادي العربي البرازيلى، مشددًا على أهمية العمل من الآن نحو التوصل إلى تفاهمات واتفاقيات محددة قبل موعد عقد المنتدى.

وفى هذا الصدد، وجه رئيس الوزراء بتشكيل مجموعة عمل تضم مسئولين من الهيئة العامة للاستثمار، ومجلس الوزراء، للتواصل مع غرفة التجارة العربية البرازيلية بشأن مقترحات التعاون التى يمكن التوافق بشأنها خلال أعمال المنتدى.

الرابط المختصر