ENB2021_900x90

أسامة كمال: رفع توصيات مؤتمر CAISEC’22 إلى المسؤولين ومتخذي القرار

الدورة الثانية من المؤتمر في نوفمبر المقبل بالتوازي مع Cairo ICT

CairoBank

إسلام سالم – اختتمت مساء اليوم الثلاثاء فعاليات معرض ومؤتمر أمن المعلومات والأمن السيبراني CAISEC’22، الذي انعقد يومي 13 و14 يونيو، تحت شعار «الأمن السيبراني في أوقات الأزمات».

وأشار أسامة كمال، الرئيس التنفيذي لشركة ميركوري كوميونيكاشينز، في البيان الختامي للمؤتمر، إنه شهد مشاركة ودعم عدد من الوزارات، حيث تجاوزت أعداد الحضور الأرقام المتوقعة بنسبة 130%.

وأكد أن جلسات المؤتمر شهدت مشاركة 72 متحدثًا رئيسيًا من داخل وخارج مصر من القطاعات المؤثرة كافة، والمرتبطة بما نوقش على مدار يومين.

وناقش الحضور في 11 جلسة تفاعلية أهم القضايا الاستراتيجية والحيوية ذات الصلة بالأمن السيبراني والأمن المعلوماتي الذي بات يمثل قضية الساعة.

وأوضح أن المؤتمر يأتي في ظل الزخم المعلوماتي واهتمام الدولة بأمن المعلومات في ظل الحروب السيبرانية التي يعيشها العالم اليوم والدور الذي تبذله القيادة السياسية في الاهتمام بالمتغيرات العالمية وتلبية متطلبات المواطنين من تحول رقمي وما يترتب عليه من احتياج لحمايتهم.

ونوه بأن المؤتمر خرج بعدد من التوصيات المهمة، والتي يمكن أن تحدث حراكا في قطاع التكنولوجيا بصفة عامة وقطاع الأمن السيبراني على وجه الخصوص حيث سيتم رفع هذه التوصيات للمسئولين ومتخذي القرار.

ولفت كمال إلى أن حضور ومشاركة القوات المسلحة المصرية وتقديمها لعرض عن حالة الأمن السيبراني كجيل خامس للحروب آثار احترام وإعجاب جميع الحضور وأثرى الجلسة الافتتاحية بشكل كبير.

وتابع: كما جاءت كلمة وزير المالية محمد معيط بنقاط ترسل رسائل طمأنة للجميع عن التطوير في أنظمة الوزارة وما يستتبعها من عمليات تأمين معلوماتي وسيبراني، ثم كانت رسالة وزير التعليم العالي والبحث العلمي والقائم بأعمال وزير الصحة الدكتور خالد عبد الغفار لتصحيح المفاهيم حول قدرة الدولة على إعداد الكوادر المؤهلة لتولى مسؤوليات القطاع.

وأشار إلى أن محمد فريد رئيس البورصة المصرية طالب أيضا بذلك، وهو يعرض التطور التكنولوجي في البورصة لتنتقل في الفترة القادمة إلى آفاق جديدة.

وأضاف كمال أن كلمة وزير الدولة للإنتاج الحربي جاءت معبرة عن وزارة بمصانعها ومراكزها البحثية تعمل بجد واجتهاد نحو شكل جديد من الحروب يجب أن نكون مستعدين له.

وتابع: كما أن مشاركة القطاع المصرفي مميزة جدا من خلال رؤساء قطاعي أمن المعلومات والأمن السيبراني في كل البنوك العاملة في مصر، سواء في جلسات عامة أو مغلقة شارك فيها البنك المركزي المصري بقوة.

وشدد على أن 30 شركة مصرية وعالمية شاركوا في رعاية المؤتمر، منها: دل تكنولوجيز ومجموعة بنية وإى فاينانس وشركات مايكروسوفت وسيسكو وهواوي وانتل واورنج والبنك التجاري الدولي وشركات ستار لينك وسايشيلد وأي بي إم وفي إم وير وكاسبرسكي واكسكلوسيف نتوركس.

ونوه بأن الشركات عرضت أحدث ما توصل إليه العالم من تقنيات في مجال الأمن السيبرانى وخرجت جميعها بمحصلة أنها حققت 100% من مستهدفات مشاركتها وربما أكثر.

وأشار إلى أن الدورة الثانية من هذا المؤتمر CAISEC’22 ستقام بشكل أكثر توسعًا يوم 27 نوفمبر 2022 بالتوازي مع معرض ومؤتمر التكنولوجيا Cairo ICT في دورته السادسة والعشرين.

وقال أسامة كمال إنه مع إعلان عن توصيات هذه الدورة من CAISEC’22 وعد أن تكون الخمسة أشهر المقبلة خلية عمل نشطة لتحقيق تقدم فيها قبل نوفمبر المقبل، بالمشاركة مع نواب البرلمان الذين حضروا المؤتمر والمشاركة الفاعلة ومع أجهزة الدولة التي لم تبخل بالحضور والعمل الفاعل والمتخصصين من جميع القطاعات.

الرابط المختصر