ENB2021_900x90
MNHD

أرباح مورجان ستانلي تهوى 30% فى الربع الثاني إلى 2.4 مليار دولار

EBank

دينا مجدى _ أعلن بنك مورجان ستانلي الأمريكى ، أن إيرادات أنشطته الاستثمارية هبطت بنسبة 55% خلال الربع الثاني من العام الجاري، بسبب تراجع صفقات الدمج والاستحواذ والطروحات العامة بعد غزو روسيا لأوكرانيا وارتفاع أسعار السلع الخام واتجاه الاقتصاد العالمي نحو الركود.

وذكرت وكالة رويترز ، أن أرباح بنك مورجان ستانلي انخفضت بأكثر من 30% خلال الربع الماضي لأول مرة منذ تسعة فصول، مع انخفاض أنشطة البنك الاستثمارية بسبب ضعف صفقات الدمج والاستحواذ والاكتتابات العامة على مستوى العالم .

وسجل البنك الأمريكي أرباحا بقيمة 2.4 مليار دولار أو ما يعادل 1.39 دولار لكل سهم خلال الربع المنتهي 30 يونيو الماضي، بالمقارنة بحوالي 3.4 مليار دولار أو 1.85 دولار للسهم خلال نفس الشهر من العام الماضي.

ومع ذلك أكد جيمس جورمان الرئيس التنفيذي لبنك مورجان ستانلي، أن بيئة الأعمال الحالية بما فيها من ارتفاع التضخم والحرب الروسية وزيادة أسعار الفائدة الأمريكية وانتشار العدوى من متحورات كورونا ليست سيئة بمثل السوء الذى سببته الأزمة المالية العالمية في عام 2008 .

ويشعر خبراء البنوك بمخاوف من وقوع الاقتصاد العالمي في هاوية الركود بسبب استمرار الحرب الروسية التي بدأت في 24 فبراير الماضي، وحتى الآن وربما لشهور طويلة مقبلة وبسبب جائحة كوفيد-19 التي دخلت عامها الثالث، وارتفاع التضخم لمستويات قياسية في معظم دول العالم .

ورغم أن جورمان يحذر من اتجاه الاقتصاد الأمريكي نحو شكل من أشكال الركود، إلا أنه يؤكد على أنه لن يكون ركودا عميقا ودراميا وأن الأزمة المالية الحالية تختلف تماما عن ازمة الرهن العقارى التى أدت إلى الأزمة المالية العالمية، لأن القطاع البنكي حاليا في وضع أقوى مما كان عليه منذ حوالى 14 سنة.

وكانت أرباح البنك الأمريكي بلغت حوالى 2.02 دولارا للسهم خلال الربع الأول من العام الجاري، بفعل مكاسب الإيرادات القوية للبنك التي وصلت إلى 14.8 مليار دولار حيث حقق البنك عائدات أقوى من المتوقع من تداول الأسهم والدخل الثابت وسط أسواق متقلبة وعمليات اندماج واستحواذ مكتملة أعلى خلال الثلاث شهور الأولى من هذا العام.

الرابط المختصر
Kharafi_728x90-2