ENB2021_900x90

أليانز للتأمين: تجاوز التحديات مرهون بكفاءة الإدراة

محمد مهران: النشاط التأميني يحتاج إلى ملاءة مالية قوية

دينا مجدي _ قال محمد مهران، العضو المنتدب لشركة أليانز للتأمين ، إن وجود تحديات أمام شركات القطاع ليس بالجديد، ولم يكن قاصرًا عليه، وإنما الوضع الاقتصادي –على اختلاف فتراته– يُظهر العديد من التحديات التي تؤثر على جميع الأنشطة الاقتصادية التي يُعد التأمين جزءًا منها، فهي لم تكن تحديات تخص قطاع التأمين على وجه التحديد.

يتوقف ثبات الشركة على كفاءة الإدارة مهما تفاقمت التحديات، بل وتتمكن من تحقيق المستهدفات المرجوة، وذلك من خلال الاستعدادات القوية التي يصعب اهتزازها رغم أي من المتغيرات المحلية أو العالمية، وفقًا لما أضافه محمد مهران العضو المنتدب لـ”إليانز” للتأمين خلال تصريحات خاصة لحابي.

وأوضح مهران، أن تحقيق التقدم التكنولوجي بالكفاءة العالية قد يكون مكلفًا على بعض الشركات، ولكن مردوده يُعد مُجزيًا، ويساهم هذا التطور في حفظ الأمن لمعلومات الكيان وعملائه، ويساعد على توفير الخدمات التي يحتاج إليها العميل على أكمل وجه.

كما أشار مهران، إلى أن اهتمام شركات التأمين بالكوادر الإنسانية يُعد من أهم المتمركزات التي يحتاج قطاع التأمين الالتفات إليها، فمن دونها، لا جدوى من التطور التكنولوجي الذي يعمل بتشغيل الأفراد.

وأكد العضو المنتدب لشركة أليانز للتأمين، على ضرورة الملاءة المالية للشركات العاملة بقطاع التأمين أيًّا ما كانت سياستها المُتخذة، حيث إن نشاطها يقوم على تغطية الأخطار التي تتعرض لها المؤسسات أو الأفراد المؤمن عليهم، وهذا يحتاج إلى سيولة مالية قادرة على التعويض.

 

الرابط المختصر