ENB2021_900x90
MNHD

بنك أوف أمريكا: على الاتحاد الأوروبي تقنين استهلاك الغاز بشكل كبير

QNB

وكالات _ رسم بنك أوف أمريكا صورة سلبية لأزمة الغاز في أوروبا نتيجة الحرب الروسية الأوكرانية.

وقال البنك إن الأزمة قد تزداد سوءا، موضحاً أن إجراءات روسيا للحد من إمدادات الغاز لأوروبا قد تؤدي إلى انخفاض مخزونات الشتاء، ما يحتم لجوء الاتحاد الأوروبي إلى تقنين الاستهلاك بشكل كبير.

وأشار بنك أوف أمريكا إلى أن نفوذ روسيا في سوق الغاز سوف يتضاءل، لذلك تلجأ موسكو إلى استخدام الغاز كسلاح حاليا قبل أن تخسره.

كان الكرملين أعلن أنه من الصعب استمرار توريد الغاز لأوروبا في ظل استمرار العقوبات.

وقال نائب الرئيس التنفيذي لشركة جازبروم الروسية، فيتالي ماركيلوف، إن الشركة لم تتلق حتى الآن توربين سيمنز المستخدم في محطة خط أنابيب نورد ستريم 1 بورتوفايا، الذي يخضع للصيانة في كندا.

وصرح الرئيس التنفيذي لشركة “سيمنس إنرجي” كريستيان بروش في اجتماع مع المستشار الألماني، بأن وحدة التوربينات الخاصة بخط الأنابيب “السيل الشمالي-1” لم يتم تسليمها بعد إلى روسيا.

وقال بروش في الاجتماع: “نحن مهتمون للغاية بإعادة التوربين إلى روسيا بدعم من الحكومة الألمانية، من وجهة نظرنا، جميع المستندات والوثائق الجمركية جاهزة، لكننا بحاجة إلى مشاركة العميل، أي شركة “غازبروم”. لم نتسلم وثائق بعد. لذلك لا يمكننا شحن هذا التوربين الموجود هنا منذ أكثر من أسبوع”.

بدوره أشار المستشار الألماني أولاف شولز إلى أنه لا توجد أسباب لعدم تسليم التوربين من طراز “سيمنس” إلى روسيا.

الرابط المختصر