ENB2021_900x90

الولايات المتحدة تجهز حزمة مساعدات عسكرية جديدة لأوكرانيا قيمتها مليار دولار

قالت ثلاثة مصادر اطلعت على الأمر لرويترز اليوم الجمعة، إن من المتوقع أن تبلغ قيمة حزمة المساعدات الأمنية التالية التي تجهزها إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن لأوكرانيا، وهي واحدة من أكبر صفقات التسليح إلى الآن، مليار دولار وتشمل ذخائر لأسلحة بعيدة المدى ومركبات نقل طبية مدرعة.

ومن المتوقع إعلان الصفقة يوم الاثنين على الأكثر وتضاف إلى مساعدات تبلغ قيمتها نحو 8.8 مليار دولار قدمتها الولايات المتحدة لأوكرانيا منذ بدء الغزو الروسي يوم 24 فبراير .

وقال المسؤولون الثلاثة، الذين تحدثوا شريطة عدم الكشف عنهم، إن بايدن لم يوقع الصفقة إلى الآن. وأشاروا إلى أن تغييرا يمكن أن يحدث في الصفقة، كما ونوعا، قبل توقيعها.

ومع ذلك فإن الصفقة إذا وُقعت بشكلها الحالي ستبلغ قيمتها مليار دولار وستشمل ذخائر لأنظمة المدفعية الصاروخية سريعة الحركة “هيمارس” والنظام الصاروخي أرض جو “ناسامس” و50 مركبة نقل طبية مدرعة.

تأتي الصفقة الجديدة عقب قرار اتخذته وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) في الآونة الأخيرة بالسماح للأوكرانيين بتلقي العلاج الطبي في ألمانيا بالقرب من قاعدة رامشتاين الجوية.

ويوم الاثنين الماضي أعلن البنتاجون عن صفقة مساعدات عسكرية منفصلة لأوكرانيا تصل قيمتها إلى 550 مليون دولار وتشمل ذخائر لنظام هيمارس.

ورفض البيت الأبيض التعليق على حزمة المساعدات العسكرية الجديدة.

وسيتم تمويل الحزمة بموجب سلطة السحب الرئاسية التي يمكن أن تتيح للرئيس نقل معدات أو خدمات من المخزونات الأمريكي دون الحاجة إلى موافقة الكونجرس في حالات الطوارئ.

الرابط المختصر