ENB2021_900x90

إي فاينانس تحقق 479.7 مليون جنيه أرباحا مجمعة النصف الأول بارتفاع 72%

إبراهيم سرحان: المجموعة تعاقدت مع شركة خدمات استشارية دولية لمراجعة وتطوير نموذج الأعمال

رنا ممدوح _ حققت شركة إي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية ، صافي أرباح مجمعة بعد خصم حقوق الأقلية بقيمة 479.674 مليون جنيه خلال النصف الأول من العام الجاري مقابل 278.835 مليون جنيه بالنصف المقارن العام الماضي بارتفاع 72%.

وقفزت الإيرادات إلى 1.261.962 مليار جنيه خلال الفترة يناير – يونيو 2022 مقابل 904.369 مليون جنيه بالفترة المناظرة، وفقا لقائمة الدخل المرسلة إلى البورصة المصرية اليوم.

وارتفعت تكلفة الإيرادات خلال نفس الفترة إلى 574.031 مليون جنيه مقابل 467.238 مليون جنيه بالفترة المماثلة العام الماضي.

وصعد مجمل الربح إلى 687.931 مليون جنيه خلال النصف الأول من العام الجاري مقابل 437.131 مليون جنيه بالنصف المقارن العام الماضي.

وارتفعت أرباح التشغيل خلال نفس الفترة إلى 516 مليون جنيه مقابل 343.287 مليون جنيه بالفترة المماثلة العام الماضي.

وأعرب إبراهيم سرحان رئيس مجلس إدارة مجموعة إي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية، عن سعادته بالإنجازات التي حققتها المجموعة خلال النصف الأول من عام 2022، والتي تعكس الجهود الحثيثة التي تبذلها المجموعة من أجل تقديم حلول ابتكارية جديدة عبر مختلف القطاعات الاقتصادية بما يساهم في تعزيز دعائم استراتيجية الدولة لإرساء الاقتصاد الرقمي الوطني.

وقال سرحان إن المجموعة شهدت خلال النصف الأول من العام الجاري ارتفاع الإيرادات بمعدل سنوي 40% لتبلغ 1.3 مليار جنيه تقريبًا وهو ما يعادل ثلثي الإيرادات المسجلة خلال عام 2021 بالكامل.

وأوضح أن ذلك النمو الملحوظ يرجع إلى الأداء المتميز لقطاع خدمات الحوسبة السحابية بشركة تكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية – إي فاينانس خلال الفترة، بالإضافة إلى عدد من الشركات التابعة الأخرى.

وأضاف أن المردود الإيجابي لنمو الإيرادات انعكس على مستويات الربحية؛ حيث ارتفع صافي الربح بمعدل سنوي 72% ليسجل 479.7 مليون جنيه خلال النصف الأول من العام الجاري، وهو ما يعادل نحو 90% من صافي الربح المسجل خلال عام 2021 كاملاً.

وارتفع هامش صافي الربح ليسجل 38.0% خلال النصف الأول من العام الجاري مقابل 30.8% خلال نفس الفترة من العام الماضي.

ولفت رئيس مجلس إدارة مجموعة إي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية إلى المؤشرات المالية القوية تعد بمثابة شهادة قوية على كفاءة إدارة مختلف أنشطة وأعمال المجموعة بالتزامن مع التوسع بمصادر الإيرادات وتنويعها.

وأكد سرحان على ثبات الأولويات الاستراتيجية التي تتبناها المجموعة، المتمثلة في تحقيق أوجه التكامل بين مختلف أنشطتها، وهو ما يتيح لها مخاطبة فرص النمو المطروحة بمختلف الأسواق والقطاعات عالية القيمة.

وفي هذا الإطار، أعلن أن المجموعة تعاقدت مع شركة خدمات استشارية دولية بهدف مراجعة وتطوير نموذج الأعمال والخطط الاستراتيجية مع دراسة وتحديد الفرص الاستثمارية الجذابة التي تحظى بمقومات النمو الواعدة، مع التركيز على تنمية الإيرادات وصافي الربح خلال السنوات المقبلة.

وعلى صعيد الاستثمارات، قال سرحان إن المجموعة تواصل إحراز تقدم ملحوظ، مثل تحقيق الأهداف المنشودة بشركة تكنولوجيا الحلول الضريبية e-Tax التي نجحت في تحقيق أرباح بعد مرور عام واحد فقط على بدء أنشطتها التشغيلية.

وأوضح أن الشركة بدأت في التطبيق الكامل لمنظومة الإيصال الإلكتروني منذ بداية شهر يوليو.

وتابع: شملت أبرز المستجدات أيضًا نجاح “e-Tax” في الحصول على التراخيص اللازمة لتصبح المزود الحصري للخدمات الضريبية في مصر، وبالتالي ستشهد الفترة القادمة تعاون جميع الشركات الراغبة في تقديم الخدمات ذات الصلة بالمنظومة الضريبية مع “e-Tax”.

وعلى صعيد آخر، أعلن سرحان، أن استثمارات المجموعة في قطاع الرعاية الصحية ممثلةً في شركة تكنولوجيا تشغيل وإدارة خدمات التأمين الصحي”e-Health” نجحت في توقيع أول تعاقد لها خلال الربع الثاني من العام الجاري، والذي يغطي خمس محافظات ستكون بمثابة الانطلاقة الأولية في إطار مشروع التأمين الصحي الشامل لجميع المصريين.

وأشار سرحان إلى أبرز المستجدات التي شهدتها المجموعة والمتمثلة في نجاح صفقة استحواذ صندوق الاستثمارات العامة PIF على حصة 25% من أسهمها ليصبح بذلك أكبر المساهمين بها، وهو ما يعكس الثقة الكبيرة لمجتمع الاستثمار الدولي في سجل النجاحات المالية والتشغيلية الحافلة التي أحرزتها المجموعة، وما تحظى به من آفاق نمو مستقبلي واعدة.

وذكر أن صندوق الاستثمارات العامة يعد من أكبر الصناديق السيادية على مستوى العالم، وينفرد بسجل حافل من الإسهامات الناجحة بالعديد من الأسواق الرقمية والتكنولوجية.

وأكد سرحان على إيمان إدارة المجموعة بأهمية الشراكة الاستراتيجية مع الصندوق ومساهمته المنشودة في تعزيز القدرات التكنولوجية والتجارية للمجموعة سعيًا إلى تحقيق أهدافها الاستراتيجية المخططة.

وألمح سرحان إلى أن الشراكة الاستراتيجية مع صندوق الاستثمارات العامة السعودي تأتي في ضوء مساعي المجموعة إلى تنويع قاعدة المساهمين وجذب الاستثمارات الأجنبية والتي أصبحت نسبة مساهمتها بعد هذه الصفقة 35% من هيكل مساهمي المجموعة، مما سيساهم في تعزيز مكانة “إي فاينانس” الاستراتيجية وتمهيد الطريق أمامها لتسريع وتيرة نمو أعمالها وتحقيق رؤيتها المستقبلية.

وأوضح سرحان أن المجموعة تستهدف التوسع بقنواتها الرقمية القائمة، بهدف دعم جمهور المواطنين بقنوات رقمية ابتكارية تساهم في تلبية احتياجاتهم من مختلف الخدمات المقدمة.

وقال إن لذلك الغرض قامت المجموعة بإبرام شراكة استراتيجية مع البنك الزراعي المصري للعمل على ميكنة 50 فرعًا للبنك.
وأوضح سرحان أن المجموعة أبرمت شراكة استراتيجية مع مشروع شبكة المراكز التكنولوجية للخدمات الحكومية خدمات مصر لتدشين منافذ تابعة للمجموعة تستهدف التوسع بقاعدة العملاء المستفيدين من الخدمات الحكومية الرقمية، مع الاستفادة من جهود شركة “خالص” لتيسير منظومة المدفوعات الرقمية بمشروع “مصر الرقمية”.

وبالتوازي مع ذلك، أشار أن المجموعة تسعى إلى تعظيم الاستفادة من اتفاقية التعاون الموقعة بين الحكومة المصرية ودولة الإمارات في مجال تطوير العمل الحكومي لتأسيس مشروع شبكة المراكز التكنولوجية للخدمات الحكومية “خدمات مصر” والذى يستهدف تقديم الخدمات الحكومية للمواطنين بطريقة ميسرة ودون الحاجة للذهاب إلى الهيئات أو الوكالات الحكومية.

وبناء علي نجاح تجربة هذا المشروع في محافظة أسوان تم تكليف المجموعة بتكرار تلك التجربة في كل محافظات الجمهورية خلال السنوات الثلاث القادمة.

الرابط المختصر