ENB2021_900x90
MNHD

لوريال مصر تعقد الدورة الثانية من قمة استدامة الموردين

QNB

حابي – عقدت شركة لوريال، العاملة في صناعة مستحضرات التجميل الدورة الثانية من “قمة استدامة الموردين”، التي تهدف إلى تمكين الموردين لتحقيق استدامة بيئية من خلال استخدام مواد أكثر استدامة وقابلة للتدوير لتقليل الآثار البيئية السلبية والانبعاث الحرارية.

تضمن المؤتمر كلمة مسجلة للدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي، كما حضر القمة بنوا جوليا، المدير العام لشركة لوريال مصر، وهشام العيسوى، الرئيس التنفيذي لشركة HEDS Design وأكاديمية HEDS، بجانب لفيف من الموردين.

وفي كلمتها، قالت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، إن ضمان تحقيق النمو الاقتصادي الشامل والمؤثر، يتطلب الالتزام بمعايير الاستدامة لاسيما من قبل القطاع الخاص الذي يعد أحد المحركات الرئيسية للنمو، حيث تعمل الحكومة المصرية على العديد من المحاور التي توسع قاعدة مشاركة القطاع الخاص في تحقيق التنمية المستدامة والشاملة، وتعزيز الابتكار، إيمانًا منها بأن القطاع الخاص شريكًا رئيسيًا في إطلاق الإمكانات الكامنة للاقتصاد المصري.

ونوهت وزيرة التعاون الدولي بأن مصر تضع التحول الأخضر على رأس أولوياتها، وتدمج العمل المناخي في جميع محاور التنمية، حيث لا يتصور أن تتحقق التنمية المستدامة دون الأخذ في الاعتبار تعزيز العمل المناخي.

وأوضحت أنه في ضوء استضافة ورئاسة مصر لقمة المناخ COP27، فقد أطلقت الاستراتيجية الوطنية للتغيرات المناخية 2050، كما أعلنت مساهمتها المحددة وطنيًا لتقليل الانبعاثات NDCs، وذلك في إطار تحقيق رؤية التنمية الوطنية 2030 لضمان تحقيق تحول أخضر وعادل وشامل.

وأشارت المشاط إلى أنه في سبيل ذلك تعمل وزارة التعاون الدولي مع شركاء التنمية مُتعددي الأطراف والثنائيين على تحفيز القطاع الخاص للالتزام بالمعايير البيئية والاجتماعية والحوكمة ESG، من خلال التمويلات التنموية والدعم الفني، بما يحفز الاستثمار المؤثر ويعزز استدامة سلاسل القيمة، ويخلق الشراكات المحفزة للنمو الشامل بين القطاعين الحكومي والخاص.

كما لفتت إلى أنه في عامي 2020 و2021 حصل القطاع الخاص على تمويلات تنموية بقيمة 4.7 مليار دولار من شركاء التنمية تمثل 23% من إجمالي التمويل التنموي الذي اتفقت عليه الوزارة للمشروعات التنموية.

وبحسب بيان للشركة، تهدف “قمة استدامة الموردين” إلى توحيد جميع الموردين للانضمام إلى رحلة لوريال وتطبيق ممارسات أكثر استدامة في نماذج أعمالهم، وزيادة الوعي وتطوير المهارات ومشاركة الخبرات المختلفة بما يتفق مع استراتيجيات الاستدامة، والتأكد من تطبيق الموردين لممارسات أكثر استدامة في أعمالهم.

كما تهدف القمة إلى مناقشة كيفية تحويل عملية إنتاج المواد الدعائية بأكملها لتصبح أكثر استدامة بنسبة 100% من خلال احترام القواعد الذهبية الأربعة عشر لتحفيز مورديها ليصبحوا أكثر استدامة.

وألقى بنوا جوليا، المدير العام لشركة لوريال مصر، الضوء على جهود الشركة في تطبيق الاستدامة بجميع البلدان التي تعمل بها، ودورها في دعم جهود مصر فى الاستدامة البيئية من خلال المبادرات الهادفة والتى تتماشى مع استراتيجية شركة لوريال “من أجل مستقبل أفضل” والتى تعمل على ان تكون محفزا للتغيير من خلال تمكين الموردين من أجل بيئة أفضل”.

الرابط المختصر