ENB2021_900x90

الجنيه الإسترليني يبلغ أدنى مستوى منذ 37 عاما مقابل الدولار

وكالات _ بلغ الجنيه الإسترليني أدنى مستوى له منذ 37 عاما مقابل الدولار، مع تزايد المخاوف من حدوث ركود اقتصادي في المملكة المتحدة.

وسجل الجنيه الإسترليني مقابل الدولار، انخفاضا بنسبة 0.7% ليبلغ 1.12 دولار وهو أدنى سعر صرف منذ عام 1985.

وقفز الدولار الأمريكي لمستوى قياسي جديد في 20 عاما، عقب صدور قرارات السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي برفع أسعار الفائدة 75 نقطة أساس، ضمن جهوده المستمرة للسيطرة على التضخم.

كما صعدت عوائد سندات الخزانة بالأمريكية لمستويات تاريخية عقب القرار.

وقرر بنك إنجلترا المركزي أمس الخميس، رفع أسعار الفائدة 50 نقطة أساس إلى 2.25% من 1.75%، إذ يسعى لمكافحة التضخم الذي لا يزال أعلى بخمس مرات من هدفه. وهذه الزيادة هي الزيادة السابعة على التوالي وهي أعلى مستوى للفائدة منذ عام 2008.

ورغم انخفاض التضخم في المملكة المتحدة بشكل طفيف في أغسطس عند 9.9% على أساس سنوي ظل أعلى بكثير من هدف البنك البالغ 2%.

وشهدت أسعار الطاقة والغذاء أكبر ارتفاع في الأسعار لكن التضخم الأساسي الذي يستبعد تلك المكونات لا يزال عند 6.3% على أساس سنوي.

وأقدم بنك إنجلترا الشهر الماضي على أكبر زيادة في سعر الفائدة منذ 27 عامًا، ورفع المؤشر القياسي إلى 1.75%، في محاولة لخفض التضخم.

 

الرابط المختصر