NBE11-2022
MNHD

التعاقد مع جرين بلانت وبيئة مصر لجمع ونقل ونظام شوارع شرم الشيخ

Euro

حابي – شهد رئيس الوزراء، الدكتور مصطفى مدبولي، مراسم توقيع محافظة جنوب سيناء اتفاق ثلاثي مع شركتي: جرين بلانت للحلول البيئية المستدامة، وبيئة مصر للحلول المتكاملة لتدوير النفايات؛ لتنفيذ خدمات الجمع والنقل ونظافة الشوارع والمرافق العامة من المخلفات البلدية الصلبة بمدينة شرم الشيخ.

ويأتي توقيع الاتفاق بموجب بروتوكول تعاون رباعي بين وزارات: المالية، والبيئة، والتنمية المحلية، ومحافظة جنوب سيناء؛ في إطار الإعداد ترتيبات استضافة المؤتمر السابع والعشرين لأطراف اتفاقية تغير المناخ (COP27).

وقال الدكتور محمد معيط، وزير المالية إنها ستوفر، بموجب البروتوكول، الاعتمادات المالية طوال مدة التعاقد مع التحالف، مشيرا إلى أن المنظومة المتكاملة لإدارة المخلفات الصلبة “مهمة للغاية” وتتسق مع جهود الدولة في إرساء دعائم التنمية الشاملة والمستدامة بمختلف أبعادها: الاقتصادية، والاجتماعية، والبيئية، من خلال الشراكة مع القطاع الخاص.

وقالت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة إن المنظومة الجديدة لإدارة المخلفات الصلبة في محافظة جنوب سيناء، وبخاصة مدينة شرم الشيخ، تعد أحد المحاور التي تعمل عليها الدولة لتحويل المدينة إلى مدينة خضراء قبل ترؤس مؤتمر المناخ COP27، بحيث نقدم للوفود المشاركة من مختلف دول العالم “نموذجا وتجربة رائدة وقصة نجاح مبهرة”.

وأضافت فؤاد أن وزارة البيئة تطلع بإعداد المخطط التنفيذي للمنظومة الجديدة لإدارة المخلفات بوجه عام، بالتنسيق مع وزارة التنمية المحلية؛ لبحث أفضل وأنسب السبل لتنفيذ المنظومة الجديدة بمدينة شرم الشيخ من خلال التعاون مع القطاع الخاص، بالاعتماد على أحدث التكنولوجيات الصديقة للبيئة في جمع ونقل وتدوير المخلفات.

من جهته، أكد اللواء هشام آمنة، وزير التنمية المحلية، حرصها على وجود منظومة متكاملة للمخلفات مستدامة ومنتظمة وعلى أعلى مستوى من الكفاءة والجودة “لا تقل عن الخدمة المقدمة في المدن العالمية التي تتشابه مع مدينة شرم الشيخ”.

وأشار وزير التنمية المحلية إلى أن الوزارة ستقدم مختلف صور الدعم الفني والقانوني اللازم لإتمام الأعمال التي يتضمنها البروتوكول، الذي تم توقيعه اليوم، بما يضمن النجاح الكامل للمنظومة الجديدة لتظهر المدينة بصورة مشرفة تعكس مكانة مصر الدولية أمام الرأي العام العالمي.

من جانبه، قال محافظ جنوب سيناء، اللواء خالد فودة، إن سياحة المؤتمرات من أهم المجالات السياحية بمدينة شرم الشيخ، وقد شهدت “طفرة غير مسبوقة في الآونة الأخيرة”، كما تستعد المدينة حاليا على قدم وساق لاستضافة مؤتمر الأمم المتحدة للتغير المناخي (Cop27)، وهناك جهود من المحافظة لتطوير المدينة “وإظهارها بما يليق وطابع المدينة الخاص”.

وأضاف أن المحافظة ستقدم كل الدعم اللازم للتحالف الذي سيتولى مهام توفير خدمات الجمع والنقل، ونظافة الشوارع والمرافق العامة من المخلفات البلدية الصلبة لأحياء مدينة شرم الشيخ، كما ستقوم المحافظة بتوفير الإمكانات المطلوبة بما يضمن النجاح الكامل لمنظومة التعامل مع المخلفات في المدينة.

من جانبهم، أكد ممثلو التحالف أن الشركات ستوفر، خلال المرحلة التحضيرية للاتفاق، وتورد المعدات والسيارات والآلات طبقا للأعداد والمواصفات المتفق عليها من أجل القيام بالمهام الموكلة إليها وفق عقد الاتفاق مع محافظة جنوب سيناء، كما سيتم تعيين وتدريب الموظفين المؤهلين وضمان تواجدهم في مواقع العمل.

وأشاروا إلى أن المرحلة التشغيلية للاتفاق ستشهد اضطلاع الشركات بجميع الأعمال والخدمات وممارسة الأنشطة الموكلة إليها، من خلال خطة عمل تفصيلية، على أن يتم توفير العمالة المدربة اللازمة لتأدية الخدمات المتفق عليها، بالإضافة إلى توفير الصناديق والحاويات والمركبات طبقا للاستخدامات المحددة.

وبموجب عقد الاتفاق، تتمثل الخدمات التي سيقدمها تحالف الشركات في محافظة جنوب سيناء في خدمة جمع ونقل المخلفات البلدية من المناطق السكنية والتجارية، وكذا مخلفات الأسواق والتجمعات الصناعية والمباني الحكومية، وغيرها، كما تتمثل في خدمة نظافة وتجريد وغسيل الشوارع والمرافق العامة.

الرابط المختصر
Ekuity
Mesca