NBE11-2022
MNHD

أسعار الذهب تعاود الهبوط مع صعود مؤشر الدولار صوب مستويات 115 نقطة

عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات تقفز لأعلى مستوى منذ أكثر من 11 عام

Euro

رويترز – تراجعت أسعار الذهب اليوم الأربعاء، إذ ارتفع الدولار وعوائد سندات الخزانة الأمريكية إلى مستويات هي الأعلى منذ عدة سنوات بعد تصريحات متشددة من مسؤولي الفيدرالي الأمريكي والتي عززت توقعات رفع حاد لأسعار الفائدة.

وبحلول الساعة 0404 بتوقيت جرينتش، نزلت أسعار الذهب في المعاملات الفورية 0.3 بالمئة إلى 1624.12 دولار للأوقية (الأونصة)، مقتربة من أدنى مستوى في عامين ونصف العام البالغ 1620.20 دولار الذي لامسه في وقت سابق من الأسبوع.

وانخفضت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.3 بالمئة إلى 1631.60 دولار.

وقال إيليا سبيفاك، وهو محلل استراتيجي للعملات في دايلي إف.إكس، “هناك توقعات لرفع أكبر لأسعار الفائدة… ودولار أمريكي قوي وأسعار فائدة حقيقية أعلى… لا شيء من ذلك يبشر بالخير بالنسبة للذهب”.

وفي المقابل اشتعل مؤشر الدولار من جديد يتخطى ذروة 20 عام متجاوزًا مستويات فبراير 2002 ليقفز إلى مستويات 114.7 نقطة بزيادة قي حدود 0.45% مقابل سلة من العملات الرئيسية.

وتزامنا ارتفع العائد على سندات الخزانة الأمريكية لأاجل 10 سنوات قرب أعلى مستوى في أكثر من 11 عام عند مستويات 4% خلال هذه اللحظات من تعاملات اليوم الأربعاء.

وكرر تشارلز إيفانز رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي في شيكاجو، وجيمس بولارد نظيره في سانت لويس، ونيل كاشكاري في منيابوليس، تعهد البنك المركزي الأمريكي بالتركيز على معالجة التضخم المرتفع.

وقال إيفانز إن المركزي الأمريكي سيحتاج إلى رفع أسعار الفائدة إلى نطاق يتراوح بين 4.50 بالمئة و4.75 بالمئة.

ويعتبر الذهب وسيلة تحوط ضد التضخم والضبابية الاقتصادية، لكن رفع أسعار الفائدة قلل جاذبية المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدا ودفع الدولار إلى أعلى مستوياته في عدة سنوات.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، نزلت الفضة في المعاملات الفورية إلى أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع وسجلت في أحدث التعاملات انخفاضا 1.4 بالمئة إلى 18.17 دولار للأوقية

ونزل البلاتين 0.7 بالمئة إلى 842.52 دولار بعد أن سجل في وقت سابق أدنى مستوى منذ الخامس من سبتمبر.

وانخفض البلاديوم 1.2 بالمئة إلى 2061.31 دولار.

الرابط المختصر
Ekuity
Mesca