NBE11-2022

أسعار النفط ترتفع بدعم احتمال خفض إنتاج أوبك+ وتخفيف قيود كورونا في الصين

رويترز _ ارتفعت أسعار النفط دولارين للبرميل يوم الخميس بدعم احتمال أن يخفض تحالف أوبك+ الإنتاج مرة أخرى، كما أدى تخفيف القيود المرتبطة بكوفيد-19 في الصين إلى تعزيز توقعات زيادة الطلب من أكبر مستورد للنفط الخام في العالم.

وحصلت أسعار الخام على دعم أيضا من هبوط الدولار بعد بيانات عن أنشطة المصانع في منطقة اليورو وعقب إعلان رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي جيروم باول عن احتمال تباطؤ وتيرة رفع أسعار الفائدة الأمريكية. ويجعل انخفاض الدولار النفط أرخص بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

وتجتمع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء آخرون منهم روسيا (مجموعة أوبك+) في الرابع من ديسمبر.

وارتفع خام برنت 1.87 دولار، أو 2.2 بالمئة، إلى 88.84 دولار للبرميل بحلول الساعة 1436 بتوقيت جرينتش، كما زادت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 2.02 دولار، أو 2.5 بالمئة، إلى 82.57 دولار.

وارتفعت المعنويات بصفة عامة بفضل التحول الذي طرأ على استراتيجية (صفر كوفيد) في الصين، الأمر الذي يزيد التفاؤل إزاء تعافي الطلب على النفط في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

وأعلنت مدينتا قوانغتشو وتشونغشينغ الصينيتان يوم الأربعاء تخفيف قيود مكافحة كوفيد-19.

وانخفض الخامان القياسيان للنفط على مدى ثلاثة أسابيع متتالية على الرغم من انتعاش السوق بقوة هذا الأسبوع بعد أن سجلت أدنى مستوياتها في ما يقرب من عام يوم الاثنين.

ولامس خام برنت 80.61 دولار، وهو أدنى مستوى له منذ الرابع من يناير.

وقال محللون إن احتمال خفض سقف أسعار النفط الروسي يمنح الخام بعض الدعم أيضا. وقال دبلوماسي من الاتحاد الأوروبي إن حكومات الاتحاد اتفقت مبدئيا يوم الخميس على حد أقصى قدره 60 دولارا لسعر النفط الروسي المنقول بحرا، مع آلية تعديل لإبقاء السقف أقل بنسبة خمسة بالمئة من سعر السوق.

الرابط المختصر
Mesca