NBE11-2022

الأسهم الأوروبية تواصل التراجع ورينو يهوى 1.3%

وكالات _ تراجعت الأسهم الأوروبية اليوم بضغط من هبوط أسهم شركات المرافق والاتصالات وسط تزايد المخاوف من ركود وشيك.

وانخفض المؤشر ستوكس بواقع 0.1 في المائة بحلول الساعة (08:15) بتوقيت جرينتش.

وتراجع المؤشر للجلسة الرابعة على التوالي أمس الأربعاء وسط تزايد المخاوف من تباطؤ النمو الاقتصادي قبل مجموعة من القرارات المرتقبة الأسبوع المقبل من بنوك مركزية رئيسة بشأن أسعار الفائدة.

وشهدت التداولات المبكرة هبوط المؤشرين الفرعيين للاتصالات والمرافق بنحو 0.6 و0.5 في المائة على التوالي.

وارتفعت أسهم العقارات 0.7 في المائة والطاقة 0.3 في المائة بدعم من تعافي أسعار النفط بعد هبوطها في الجلسة السابقة لأدنى مستوياتها منذ بداية العام، وسط تفاؤل إزاء تخفيف الصين قيود مكافحة كوفيد – 19، وفقا لـ”رويترز”.

وأعلنت رايان إير أمس الأربعاء أن رئيسها التنفيذي مايكل أوليري وافق على تمديد عقده حتى 2028.

وارتفعت أسهم أكبر شركة طيران في أوروبا 1.6 في المائة.

وهبط سهم رينو الفرنسية لصناعة السيارات 1.3 في المائة. وذكرت وكالة بلومبيرج للأنباء اليوم الخميس أنه أصبح من المؤكد أن المحادثات بين رينو ونيسان موتور بشأن إعادة هيكلة التحالف ستمتد للعام المقبل.

الرابط المختصر
Mesca