NBE11-2022

كريستين لاجارد: جهود مكافحة التضخم في منطقة اليورو لم تنته بعد

aiBANK

وكالات _ قالت كريستين لاجارد رئيسة البنك المركزي الأوروبي إن جهود مكافحة التضخم المتصاعد في منطقة اليورو لم تنته بعد، لتؤكد بذلك الإشارات السابقة إلى اعتزام البنك زيادة أسعار الفائدة الأوروبية مجددا.

وقالت لاجارد في تصريحات للإذاعة اليابانية إن.إتش.كيه إن “التضخم مرتفع للغاية ومستمر لفترة طويلة جدا… البنك المركزي مازال في رحلة محاربة التضخم، والمعركة لم تنته بعد. وستنتهي فقط عندما يكون لدينا الثقة الكافية في أننا خفضنا التضخم إلى المستوى المستهدف وهو 2% على المدى المتوسط”.

E-Bank

ويأتي ذلك في حين ارتفعت التوقعات بزيادة معدل التضخم في منطقة اليورو ” بصورة كبيرة” خلال شهر مارس الماضي، مما يدعم آراء مسؤولي البنك المركزي الأوروبي الذين يقولون إنه ربما تكون هناك حاجة للاستمرار في رفع معدل الفائدة.

وقال البنك المركزي الأوروبي اليوم إن توقعات التضخم بالنسبة لـ 12 شهرا المقبلين ارتفعت من 4.6% في فبراير إلى 5% في مارس الماضي.

وبالنسبة للثلاثة أعوام المقبلة، ارتفعت التوقعات بالنسبة للتضخم من 2.4% إلى 2.9%.

وكان البنك المركزي الأوروبي قد أبطأ الأسبوع الماضي من وتيرة رفع معدل الفائدة إلى 25 نقطة أساس، حيث قال عدد من أعضاء المجلس الحاكم إن حملة التشديد النقدي الأكثر صرامة في تاريخ البنك سوف تنتهى قريبا. مع ذلك، بدأ البعض في الإشارة إلى أنه ربما تكون هناك حاجة للاستمرار في رفع معدل الفائدة.

في الوقت نفسه، قال يواكيم ناجل رئيس البنك المركزي الألماني وعضو مجلس محافظي البنك المركزي الأوروبي اليوم إن كل الخيارات مطروحة على مائدة اجتماع مجلس المحافظين في سبتمبر المقبل.

وتعليقا على اضطراب القطاع المالي الدولي مؤخرا، قالت لاجارد إن أوروبا كانت محظوظة لأنها لم تتضرر نسبيا من الأزمة.

وأضافت “من المهم أن تكون القواعد والرقابة قوية ومستمرة حتى نتأكد من أننا لن نتعرض لمثل هذا الاضطراب والذي يساعدنا في تنفيذ مهمتنا الرئيسية كبنك مركزي وهي المحافظة على استقرار الأسعار”.

 

الرابط المختصر