NBE11-2022

الأسهم الأوروبية تهبط وسط مخاوف بعد تصريحات باول ورفع الفائدة البريطانية

aiBANK

رويترز _ سجلت الأسهم الأوروبية لفترة وجيزة أدنى مستوياتها في حوالي ثلاثة أشهر يوم الخميس مع هبوط بورصة لندن، بعدما رفع بنك إنجلترا المركزي أسعار الفائدة بقدر أكبر من المتوقع.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 منخفضا 0.5 بالمئة بعدما خسر 1.3 بالمئة في وقت سابق من يوم الخميس وسط مخاوف من استمرار البنوك المركزية الكبرى في تشديد السياسة النقدية.

E-Bank

وخسر مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.8 بالمئة بعدما أعلن بنك إنجلترا رفع الفائدة نصف نقطة إلى خمسة بالمئة.

وقال ريتشارد فلاكس كبير مسؤولي الاستثمار لدى موني فارم “لا يزال التصدي للتضخم هو الالتزام الراسخ لبنك إنجلترا في حين أن المستهلكين يتعرضون لضغوط من الناحيتين؛ أزمة تكلفة المعيشة من ناحية وارتفاع علاوات الرهن العقاري من الناحية الأخرى نتيجة رفع أسعار الفائدة”.

ورفع البنكان المركزيان السويسري والنرويجي أسعار الفائدة الرئيسية مما يبرز المخاوف من التضخم على مستوى العالم، في حين قال رئيس مجلس الفيدرالي الأمريكي جيروم باول، في اليوم الثاني من شهادته أمام المشرعين الأمريكيين إن خفض أسعار الفائدة ينبغي أن ينتظر لحين الوثوق من تحرك التضخم نزولا إلى اثنين بالمئة.

وعبر بعض مسؤولي البنك المركزي الأوروبي عن آراء مماثلة يوم الأربعاء وقالوا إن التضخم عنيد بمنطقة اليورو وإن احتواءه ربما يتطلب بقاء أسعار الفائدة مرتفعة لفترة ممتدة.

وتراجع مؤشر القطاع المصرفي 1.9 بالمئة، مسجلا أسوأ أداء يومي له في نحو شهر.

وانخفض مؤشر قطاع السيارات الأوروبي 1.2 بالمئة.

وتراجعت أسهم دويتشه بنك 1.4 بالمئة بعدما قال مصدر مطلع إن البنك يخطط للاستغناء عن عشرة بالمئة من موظفي عمليات التجزئة المصرفية في ألمانيا البالغ عددهم 17 ألفا خلال السنوات القليلة المقبلة في إطار خطة لتقليل النفقات.

الرابط المختصر