NBE11-2022

الاقتصاد الأمريكي يضيف وظائف دون التوقعات في يونيو والبطالة تتراجع إلى 3.6%

aiBANK

سكاي نيوز _ تمكن الاقتصاد الأمريكي من إضافة 209 آلاف وظيفة في القطاعين العام والخاص، في يونيو الماضي، وهو أقل من تقديرات رويترز، عند 225 ألف وظيفة، ويمثل الشهر الثلاثين على التوالي من النمو الإيجابي للوظائف.

وأفادت وزارة العمل الأمريكية الجمعة، بأن “الاقتصاد الأمريكي واصل توفير الوظائف في يونيو، مع ارتفاع الوظائف غير الزراعية لكن دون المتوقع “.

E-Bank

وعلى الرغم من أن إجمالي عدد الوظائف لا يزال قوياً من منظور تاريخي، إلا أنه يمثل تراجعا كبيرا عن قراءة شهر مايو والتي تم تعديلها بالخفض من 339 ألف وظيفة إلى 306 آلاف وظيفة.

وتراجع معدل البطالة إلى 3.6 بالمئة، في يونيو، متماشيا مع التقديرات، بالمقارنة مع 3.7 بالمئة في مايو، ومعدل المشاركة في القوى العاملة لم يتغير عند 62.6 بالمئة. ومعدل البطالة لا يزال بالقرب من أدنى مستوى منذ عام 1969.

وارتفع متوسط الدخل في الساعة، وهو مؤشر تضخم رئيسي، بنسبة 0.4 بالمئة على أساس شهري، متجاوزا التوقعات. وعلى أساس سنوي، زادت الأجور بنسبة 4.4 بالمئة، وهو أكثر بـ 0.2 بالمئة من التقديرات.

القطاعات التي أضافت عدد وظائف أكثر هي الرعاية الصحية (41000) والمساعدة الاجتماعية (24000) والبناء (23000)..

كما أضاف قطاع الترفيه والضيافة، الذي كان أقوى محرك لنمو الوظائف على مدى السنوات الثلاث الماضية، 21 ألف وظيفة فقط خلال الشهر الماضي. إذ تباطأ القطاع بشكل كبير، ولم يظهر سوى مكاسب طفيفة في الأشهر الثلاثة الماضية.

فقد قطاع التجزئة 11 ألف وظيفة في يونيو، بينما شهد النقل والتخزين انخفاضًا بمقدار 7 آلاف وظيفة.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، أظهر محضر الفيدرالي للاجتماع الأخير المنعقد في يونيو انقساماً بين صنّاع السياسة النقدية حول قرار وقف الزيادة في أسعار الفائدة مؤقتاً، حيث يتجه الأعضاء الذين يملكون حق التصويت نحو مسار رفع أسعار الفائدة في وقت لاحق من هذا الشهر.

 

الرابط المختصر