NBE11-2022

الدولار يتراجع بعد إشارات على تباطؤ التضخم الأمريكي

aiBANK

رويترز – ظل الين المنهك عالقا قرب أدنى مستوى في ثلاثة عقود مقابل الدولار يوم الثلاثاء ويكابد من أجل‭‭‭ ‬‬‬توقف خسائره مع استمرار تعارض السياسة النقدية شديدة التيسير لبنك اليابان مع توقعات بقاء أسعار الفائدة مرتفعة لفترات أطول في أماكن أخرى.

وسجلت العملة اليابانية أدنى مستوى منذ 15 عاما أمام اليورو عند 162.38 ين لليورو في بداية التعاملات الآسيوية، كما تراجعت إلى أدنى مستوى في ثلاثة أشهر تقريبا أمام الجنيه الإسترليني عند 186.25 ين للجنيه.

E-Bank

ومقابل الدولار، سجل الين في أحدث التعاملات 151.70 للدولار ليبقى بالقرب من أدنى مستوى في عام عند 151.92 الذي سجله يوم الاثنين. ومن شأن تسجيل أي انخفاض عن أدنى مستوى للين العام الماضي عند 151.94 للدولار أن يسجل مستوى قياسي منخفض جديد في 33 عاما.

وتدخلت السلطات اليابانية في سبتمبر أيلول من العام الماضي في سوق العملة لدعم الين للمرة الأولى منذ عام 1998، بعد أن أدى قرار بنك اليابان بالاحتفاظ بسياسته النقدية شديدة التساهل إلى انخفاض الين إلى 145 للدولار.

وتدخلت مرة أخرى في أكتوبر تشرين الأول 2022 بعد أن انخفض الين إلى أدنى مستوى في 32 عاما عند 151.94 للدولار.

وخارج آسيا يترقب المتعاملون أيضا بيانات التضخم الأمريكية المقرر صدورها في وقت لاحق يوم الثلاثاء، والتي ستوفر مزيدا من الوضوح حول ما إذا كان مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) سيحتاج إلى المزيد من رفع أسعار الفائدة لترويض التضخم.

وعارض رئيس البنك جيروم باول وفريقه المعني بصنع السياسات النقدية في الأيام الماضية توقعات السوق بأن المركزي الأمريكي انتهى من دورة رفع أسعار الفائدة القاسية بعد أن أبقى أسعار الفائدة ثابتة في اجتماع السياسة النقدية الأخير.

وأبقت هذه التعليقات على قوة الدولار، وتراجع الدولار النيوزيلندي إلى أدنى مستوى أمام العملة الأمريكية في أكثر من أسبوع عند 0.5866 للدولار.

وانخفض الدولار النيوزيلندي في أحدث التعاملات 0.17% إلى 0.5867 دولار.

كما تراجع الإسترليني 0.03% إلى 1.2274 دولار وهبط اليورو 0.03% كذلك ليتداول عند 1.0695 دولار.

وصعد مؤشر الدولار 0.07% إلى 105.70.

وتراجع الدولار الأسترالي 0.15% إلى 0.6367 دولار.

الرابط المختصر