NBE11-2022

آي صاغة تتفق مع أزيموت مصر على إتاحة الاستثمار في السبائك الذهبية عبر منصتها

إمبابي: البورصة السلعية غير مؤثرة على أسعار الذهب حاليا

aiBANK

محمد أحمد – اتفقت «آي صاغة» لتداول الذهب والمجوهرات عبر الإنترنت مع شركة أزيموت مصر لإدارة الصناديق ومحافظ الأوراق المالية، على إتاحة الاستثمار في السبائك الذهبية من خلال صندوق AZ Gold عبر المنصة، بداية من العام المقبل.

قال سعيد إمبابي، المدير التنفيذي لشركة آي صاغة، في مؤتمر صحفي اليوم، أن الاستثمار في صندوق AZ Gold من خلال شراء وثائق استثمار، بقيمة 11.44 جنيه للواحدة بحد أدنى 100 وثيقة للعملية الواحدة، بالإضافة إلى شراء السبائك الذهبية.

E-Bank

وبدأت منصة آي صاغة لتداول الذهب عام 2016 بصفحة واحدة متضمنة أسعار الذهب فقط.

وكشف إمبابي عن تطوير المنصة لتشمل طرفي المعادلة التاجر والعميل مع زيادة عمليات تحميل التي لم تقتصر على محلات الذهب ولكنها شلمت العملاء مما شجع الشركة إلي تحويل “آي صاغة” من تطبيق إلى منصة شاملة لتداول الذهب تتضمن عرض مشغولات ذهبية.

وأشار سعيد إمبابي إلى أن المنصة تمنح العميل حرية اختيار القطعة من بين الأوزان والأشكال حسب قدرته الشرائية دون عناء الذهاب لمحلات الصاغة.

قال إمبابي إن المنصة تتيح عرض جميع مشغولات محال الذهب حتى يتمكن العميل من مقارنة أسعار المحلات المختلفة بما يشكل سوقا حرا للذهب، لافتاً إلى المنصة “تحولت إلى سوق حر”.

وأكد أن المشغولات المعروضة موثقة بدمغ مصلحة الدمغة والموازين بعيار ووزن سليم، ويستطيع العميل الشراء أون لاين عبر المنصة بعد التأكد من مطابقة القطعة التي تعاقد عليها مع المعروضة عبر المنصة، ما يغلق الباب أمام عمليات الغش والتلاعب.

وكشف إمبابي عن استهداف المنصة التوسع في التداول الإلكتروني للفضة والماس بجانب الذهب، ومن خلالها يستطيع العميل شراء القطعة التي يرغب بها بضغطة زر واحدة.

وقال سعيد إمبابي إن عمليات تحميل البرنامج بلغ 375 ألف عملية وعدد المستخدمين بلغ 4.5 مليون مستخدم، وعدد الزيارات بلغ 65 مليون زيارة منذ يناير الماضي.

وأشار إلى زيادة عدد التجار المشتركين فى المنصة إلى 174 تاجر منذ إطلاق المنصة بعد انضمام 20 تاجرا جديداً خلال العام الحالي.

وأوضح أن عدد العملاء الذين اشتروا أو باعوا عبر المصنعة 2500 عميل خلال 2023 من 10.7 آلاف عملية، منوها باستهداف المنصة زيادة عمليات التحميل إلى نصف مليون عملية العام المقبل.

ودعا إمبابي إلى ضرورة الاهتمام بتطوير قطاع الذهب في مصر، والاتجاه نحو التصدير للأسواق العالمية لتوفير حصيلة من النقد الأجنبي.

ولفت إلى أن مدينة الذهب مهمة وتجعل مصر مركزا إقليميا للذهب في العالم والأهم توفير العملة الصعبة من خلال التصدير خاصة مع تحسين المنتج للمصري للخارج، مشيرا إلى أن 3 شركات مصرية صدرت هذا العام إلى السعودية والإمارات، لافتا إلى أن إحدى الشركات الثلاث صدرت 44 كيلوجراما.

وعن تسعير الذهب في البورصة السلعية، قال إمبابي إن الأمر “ما زال في البداية ومن الصعب تقييمه”.

وأكد إمبابي حاجة سوق الذهب إلى مناخ مستقر في أسعار الدولار والذي يوثر على الأسعار، مشيرا إلى ارتفاع أسعار الذهب خلال الفترة الحالية إلى 2800 جنيه نتيجة التذبذب في أسعار العملة الخضراء.

الرابط المختصر