NBE11-2022

رئيسا هيئة الاستثمار والبورصة يبحثان تفعيل أطر التعاون بين المؤسستين لدفع عجلة التنمية الاقتصادية

aiBANK

رنا ممدوح _ التقى حسام هيبة الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة مع أحمد الشيخ رئيس مجلس إدارة البورصة المصرية في اجتماع موسع لبحث أوجه التعاون المشترك والعمل على سرعة إزالة كافة العقبات التي تواجه الشركات المساهمة وعلى الأخص المقيد لها أوراق مالية بالبورصة المصرية بما ينعكس إيجابيا على مناخ الاستثمار في مصر.

وحضر الاجتماع كل من ياسر أحمد عباس نائب الرئيس التنفيذي للهيئة، وهبة الصيرفي نائب رئيس البورصة المصرية وقيادات من الهيئة والبورصة.

E-Bank

وصرح حسام هيبة أن اللقاء تناول دراسة العديد من التوصيات والإجراءات التي من شأنها تيسير إنجاز الاعمال وفقا لتوقيتات زمنية محددة والعمل على تذليل كافة الصعوبات العملية والإجرائية التي تواجه الشركات المقيد لها أوراق مالية بالبورصة المصرية.

في حين صرح أحمد الشيخ أن الجانبين اتفقا على تيسير الاجراءات وسرعة إنهاء إجراءات زيادات رؤوس الأموال وتعديلات النظم الأساسية للشركات المقيد أوراقها المالية بالبورصة، وكذلك سرعة إنهاء طلبات نقل ملكية أسهم الشركات العاملة في قطاعي الصحة والدواء.

واتفق الطرفان على استمرار الهيئة العامة للاستثمار في تلقي طلبات الاستحواذ ونقل ملكية أسهم شركات قطاعي الصحة والدواء وفق قوائم مستندات محددة، ومخاطبة الجهات المعنية وابلاغ مقدمي الطلبات فور ورود موافقة الجهات المعنية ليتوجه طالب التنفيذ للبورصة لاتخاذ ما يلزم نحو التنفيذ.

كما اتفقا على موافاة البورصة بقوائم المستندات المطلوبة لدى الهيئة العامة للاستثمار في حالات زيادة رؤوس الأموال وغيرها من حالات تعديل النظام الأساسي لتقوم البورصة بإرسالها إلى الشركات فور صدور أي قرار يتعلق بهذه الحالات، ويتم استمرار التنسيق بين الهيئة والبورصة في المخاطبات الصادرة لتلك الشركات لحين انتهاء الإجراءات لديهما.

التوسع في تقديم خدمات البورصة المصرية بفروع مراكز خدمات المستثمرين بالهيئة تفعيلا لبنود وأحكام بروتوكول التعاون الموقع بين الطرفين.

واتفق الطرفان على تفعيل التعاون في مجال الترويج للفرص الاستثمارية وتشجيع الشركات المساهمة على القيد في البورصة لما توفره البورصة من إمكانية التمويل والتوسع لتلك الشركات من خلال زيادات رؤوس الأموال، والعمل على تهيئة بيئة أعمال أفضل لصالح المستثمرين ودفع عجلة التنمية الاقتصادية.

كما اتفقا على إعادة تفعيل استقبال وتلقي الشكاوى والمقترحات والطلبات الخاصة بالشركات المقيدة عبر البريد الإلكتروني المشترك بين الهيئة والبورصة وعرضها على اللجنة المشتركة بين الهيئة والبورصة على وجه السرعة.

وشارك في الاجتماع من جانب البورصة كلا من أيمن فاروق طه مستشار رئيس البورصة للترويج وتطوير الأعمال والإعلام، ودعاء خضر نائب رئيس قطاع القيد، ووسام صبري مدير عام مكاتب التمثيل الخارجية للبورصة المصرية، ومروة الباز مدير التسويق والثقافة المالية، وأحمد الدسوقي نائب مدير مكتب تمثيل البورصة بالهيئة العامة للاستثمار.

ومن جانب الهيئة كلا من آسر منير المستشار القانوني للهيئة، ونبيل السيد رئيس الإدارة المركزية القانونية لمراكز خدمات المستثمرين، و باسم عبد العزيز رئيس الإدارة المركزية للشئون المالية، وأحمد مهدي باحث ممتاز بمكتب رئيس الهيئة، وعابد مهران باحث أول بمكتب رئيس الهيئة.

الرابط المختصر