NBE11-2022

الدولار الأمريكي عند أدنى مستوى في 3 أشهر بسبب رهانات خفض الفائدة

aiBANK

رويترز – تراجع الدولار يوم الأربعاء على نطاق واسع وسجل أدنى مستوى في أكثر من ثلاثة أشهر مقابل نظرائه الرئيسيين، في حين ارتفع الدولار النيوزيلندي بعدما أشار البنك المركزي إلى إمكانية رفع أسعار الفائدة بشكل أكبر في المستقبل.

وصعد الدولار النيوزيلندي في أحدث تعاملات 0.78 بالمئة إلى 0.6184 دولار، بعد أن ارتفع أكثر من واحد بالمئة في وقت سابق من الجلسة إلى أعلى مستوى في أربعة أشهر عند 0.6207 دولار.

E-Bank

جاء ذلك بعد أن حذر بنك الاحتياطي النيوزيلندي يوم‭ ‬الأربعاء من أنه قد تكون هناك حاجة لمزيد من تشديد السياسة إذا استمرت ضغوط الأسعار.

وهبط الدولار الأسترالي 0.11 بالمئة إلى 0.6642 دولار، مقلصا بعض مكاسبه بعد أن صعد إلى أعلى مستوى في أربعة أشهر عند 0.66765 دولار في وقت سابق من الجلسة.

وأظهرت بيانات صدرت يوم الأربعاء تراجع التضخم في أستراليا أكثر من المتوقع في أكتوبر مع انخفاض أسعار السلع، في حين تراجع التضخم الأساسي أيضا.

وفي سوق العملات الأوسع، انخفض الدولار الأمريكي إلى أدنى مستوى منذ أكثر من ثلاثة أشهر مقابل سلة من العملات إلى 102.46 مع تزايد الرهانات على أن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) قد يبدأ في خفض أسعار الفائدة أوائل العام المقبل.

ونزل الدولار أكثر من 0.5 بالمئة إلى 146.675 ين، وهو أدنى مستوى في أكثر من شهرين. وسجل في أحدث تعاملات 147.06 ين.

وصعد اليورو مجددا إلى ما فوق 1.10 دولار مسجلا أعلى مستوى في أكثر من ثلاثة أشهر عند 1.1017 دولار. وتم تداوله في أحدث تعاملات عند 1.0998 دولار.

وكذلك ارتفع الجنيه الإسترليني إلى أعلى مستوى في ثلاثة أشهر عند 1.2733 دولار وتم تداوله في أحدث تعاملات عند 1.27155 دولار.

واستقر مؤشر الدولار في أحدث قراءة عند 102.63.

ويتجه المؤشر إلى تكبد خسارة نحو أربعة بالمئة في نوفمبر، وهو أسوأ أداء شهري له منذ عام.

الرابط المختصر