NBE11-2022

أنطونيو جوتيريش: لا توجد حماية فعالة للمدنيين في غزة ولا مكان آمنا بالقطاع

aiBANK

العربية نت _ شدد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش الجمعة على أنه لا توجد حماية فعالة للمدنيين في غزة ولا يوجد مكان آمن في القطاع.

وقال جوتيريش في مستهل اجتماع طارئ لمجلس الأمن إن “العمليات العسكرية في غزة تحد من إمكانية وصول المساعدات للمحتاجين”، مضيفاً أن على المجتمع الدولي إنهاء معاناة سكان القطاع فوراً.

E-Bank

كما أوضح: “ناديت بالمادة 99 من ميثاق الأمم المتحدة لأننا وصلنا إلى نقطة الانهيار في قطاع غزة”.

ومضى قائلاً إن 97% من عائلات غزة لا تأكل حاجتها اليومية، وأكثر من 60% من منازل القطاع تعرضت للتدمير، و85% من سكان غزة نزحوا إلى أماكن أخرى.

“العقاب الجماعي”
إلى ذلك أردف جوتيريش أن “وحشية” حماس لا يمكنها تبرير “العقاب الجماعي” للفلسطينيين، موضحاً: “لا يزال نحو 130 رهينة محتجزين. أدعو إلى إطلاق سراحهم الفوري وغير المشروط، فضلاً عن معاملتهم بشكل إنساني والسماح بزيارات اللجنة الدولية للصليب الأحمر لحين إطلاق سراحهم”.

وأضاف: “في الوقت نفسه، فإن الوحشية التي مارستها حماس لا يمكنها تبرير العقاب الجماعي للشعب الفلسطيني”، وفق فرانس برس.

فيما أكد: “لقد بدأنا نسجل توسع حرب غزة في لبنان وسوريا والعراق واليمن”.

“الخروج من غزة”
من جانبه، قال مندوب فلسطين لدى الأمم المتحدة رياض منصور إن إسرائيل تواصل قصف المدنيين في جنوب قطاع غزة وهدفها واضح وهو إجبار الشعب الفلسطيني على الخروج من القطاع.

وأضاف منصور خلال جلسة مجلس الأمن، أن “هدف الحرب هو أن تحول إلى الأبد دون الاستقلال الفلسطيني والسلام”، حسب وكالة أنباء العالم العربي.

الرابط المختصر