NBE11-2022

ديدي الصينية تخطط لقيد أسهمها في بورصة شنغهاي

aiBANK

العربية نت _ قال مدير الشؤون الخارجية لشركة “ديدي مصر” التابعة لمجموعة ديدي الصينية (DiDi)، محمد حلمي، إن شركة ديدي العالمية تدرس القيد في بورصة شنغهاي خلال الفترة المقبلة.

كانت وكالة “بلومبرج” قد ذكرت في شهر أكتوبر الماضي، أن “ديدي” – أكبر شركة لخدمات نقل الركاب في الصين – تهدف إلى إدراج أسهمها في بورصة هونج كونج العام المقبل.

E-Bank

الشركة تهدف إلى إدراج أسهمها في بورصة هونج كونج العام المقبل

تم شطب الشركة من بورصة نيويورك في عام 2022 بعد أن خالفت المنظمين الصينيين من خلال المضي قدماً في إدراج بقيمة 4.4 مليار دولار في الولايات المتحدة في يوليو 2021. وقد وافق غالبية المساهمين على هذه الخطة في مايو من العام قبل الماضي.

وأطلقت إدارة الفضاء الإلكتروني الصينية (CAC) تحقيقاً في قضية ديدي بعد أيام قليلة من ظهور الشركة لأول مرة في نيويورك، مشيرة إلى الحاجة إلى حماية الأمن القومي والمصلحة العامة.

وتم حظر الشركة من قبل المنظمين الصينيين من استقبال مستخدمين جدد وتطبيقها غير متاح اعتباراً من منتصف عام 2021 حتى يناير 2023.

كما تم تغريم شركة نقل الركاب بمبلغ 1.2 مليار دولار في يوليو 2022 بسبب انتهاكات لأمن البيانات.

تغريم الشركة 1.2 مليار دولار في يوليو 2022

وقال حلمي لـ “العربية Business”، إن “ديدي الصينية” تدرس حاليا القيد في بورصة شنغهاي.

لم يفصح حلمي عن الموعد المستهدف للطرح، لكنه قال “قد يتم الأمر خلال الفترة القريبة المقبلة”.

وكشف مدير الشؤون الخارجية في مؤتمر حضرته “العربية “Business أن ديدي تخطط لتوسيع تواجدها بالسوق المصرية عبر التواجد في مدن القناة – السويس وبورسعيد والإسماعيلية – خلال العام الحالي، بجانب مزيد من الانتشار في العاصمة “القاهرة” والذي بدأه منتصف العام الماضي.

الشركة تستهدف التوسع في السوق المصري

وأوضح أن الشركة تتواجد حاليا في 7 مدن مصرية، ولديها 9 ملايين مستخدم مقابل 7 ملايين مستخدم منذ عام تقريبا، وتستهدف توسيع قاعدة عملائها في مصر الفترة المقبلة.

وأشار إلى أن الشركة وجهت ملايين الدولارات لاستثماراتها في مصر، وتركز حاليا على ضخ مزيد من الاستثمارات في التكنولوجيا وخاصة الذكاء الاصطناعي وعوامل الأمن والسلامة.

وتسعى ديدي في المستقل القريب لإدخال السيارات الكهربائية في نطاق عمل تطبيقها في مصر، من خلال الاستفادة من تجربة الشركة في الصين عبر تعاقدها مع شركة BYD لصناعة السيارات، وفقا لمدير الشؤون الخارجية.

توسعات جديدة في إفريقيا والشرق الأوسط

وأكد مدير الشؤون الخارجية لـ “ديدي” على أن الشركة تعتبر مصر نقطة الانطلاق لتوسعات جديدة في الشرق الأوسط وإفريقيا، ولكن لم تحدد حتى الآن ملامح هذه الاستراتيجيات التوسعية.

وأرجع حلمي استهداف الشرق الأوسط وإفريقيا إلى رؤية “ديدي الصينية” لفرصة توسعية كبيرة في هذه المناطق، ولكن تسعى الشركة في البداية لتنفيذ توسعات في الأسواق التي تتواجد بها بالفعل.

وأوضح أن “ديدي” لديها انتشار واسع في عدد من الدول بخلاف الصين منها أميركا اللاتينية ودولتي البرازيل والمكسيك التي تعد بها ديدي شركة النقل الأولي، وكذلك تتواجد في كلِ من الأرجنتين واليابان وأستراليا نيوزيلاندا.

الرابط المختصر