رئيس روبكس العالمية: خطة لزيادة الاستثمارات بضخ 150 مليون جنيه إضافية

الشركة تستهدف زيادة حجم المبيعات إلى 250 مليون جنيه

المنصور- سيارات
aiBANK

قال المهندس مجدي الطاهر رئيس مجلس إدارة شركة روبكس العالمية لتصنيع البلاستيك والأكريليك، أن الشركة تأسست عام 1987، ولها خبرة أكثر من 35 عاماً في هذا المجال، وتمتلك 16 مصنعاً بمصر تدعم الاقتصاد الوطني، كما يعادل حجم الاستثمار الحالي نحو 12 مليون دولار، وجار التخطيط لزيادة الاستثمارات بضخ 150 مليون جنيه إضافية خلال العام 2024-2025.

أضاف رئيس مجلس إدارة الشركة، أن متوسط حجم المبيعات الحالي يبلغ نحو 200 مليون جنيه، وتهدف الشركة لزيادة حجم المبيعات إلى 250 مليون جنيه خلال خطة العام الحالي، لافتاً إلى أن روبكس العالمية تقوم بتصدير حوالي 20% من إنتاجها من خلال 120 عميلاً في 39 دولة حول العالم، وتهدف الشركة لزيادة حجم التصدير إلى 30% خلال العام الحالي.

E-Bank

جاء ذلك في إطار تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء اليوم، مصانع شركة روبكس العالمية لتصنيع البلاستيك والاكريليك، يرافقه المهندس أحمد سمير، وزير التجارة والصناعة، وحسام هيبة، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة.

وزار رئيس الوزراء عدداً من مكونات الشركة، مصحوباً بشرحٍ من المهندس مجدي الطاهر، رئيس مجلس إدارة شركة “روبكس العالمية”، حول أعمال الشركة ونشاطها، ومراحل التصنيع بها، وخططها المستقبلية.

وشملت الجولة تفقد مصنع البلاستيك، والمعرض الخاص بمنتجات البلاستيك لمختلف الاستخدامات، ثم الانتقال إلى مصنع البانيوهات، ومصنع الاكريليك، وصولاً لمعرض المنتجات الصحية المصنعة بالشركة.

وأشاد رئيس الوزراء، خلال الجولة، بجودة المنتجات وتنوعها، مؤكداً دعم الحكومة لخطط الشركة لزيادة استثماراتها، والتوسع في التصدير، بما يتسق مع أهداف الدولة.

من جانبه، أشار المهندس مجدي الطاهر، إلى أن الشركة تعمل من خلال عدة مصانع رئيسية، تضم: مصنع البلاستيك، ويحتوي على 21 ماكينة حقن بطاقة إنتاجية 8 آلاف طن سنوياً، ومصنع البانيوهات وحمام القدم بطاقة إنتاجية 300 ألف قطعة سنوياً، وتتميز بحصولها على علامة الجودة من هيئة المواصفات والجودة المصرية.

وأضاف أن مصانع الشركة تضم كذلك؛ مصنع ألواح الاكريليك بالصب، بطاقة إنتاجية 1800 طن سنوياً، ومصنع كبائن الاستحمام بطاقة 340 ألف كابينة سنوياً، إلى جانب عدة مصانع لإعادة تدوير خامات البلاستيك بطاقة إنتاجية 4 آلاف طن سنوياً، ومركز للبحوث والتطوير يعمل على أكثر من 75 مشروعا بحثيا جديدا لتطوير العمل على أساس علمي.

وخلال تفقد مصانع الشركة، استعرض الطاهر، أمام رئيس الوزراء والحضور، عدداً من التقنيات والأفكار التي بدأت الشركة في تطبيقها لتوفير العملة الصعبة وتعزيز فرص زيادة المكون المحلي في هذه الصناعة، لافتاً في هذا الصدد إلى الإتجاه لاستخدام كسر الاكريليك وتحويله إلى بوليمرات، وهي المادة الخام التي يتم استيرادها والتي يصنع من خلالها الأكريليك.

كما استعرض رئيس مجلس إدارة الشركة فرص إنتاج البوليستر بدلاً من استيراده، وطلب دعم رئيس الوزراء للحصول على تراخيص لإقامة منشأة لانتاج البوليستر، حيث وجه رئيس الوزراء وزير التجارة والصناعة ببحث هذا الأمر، مؤكداً أن انتاج هذه الخامات محلياً سيوفر للدولة ملايين الدولارات.

كما تعرف رئيس الوزراء خلال الجولة، على ماكينة محلية بنسبة 100% لانتاج البانيو بمقاسات مختلفة، بطاقات إنتاجية مضاعفة تفوق قدرات الماكينات المثيلة المستوردة، مع توفير جانب كبير من الطاقة، حيث تتيح هذه الماكينة انتاج موديلين من البانيو في التوقيت ذاته.

الرابط المختصر