شريف سامي: ننتظر من الحكومة الجديدة سرعة أكبر في التعامل مع الملفات المهمة

سرعة الإيقاع من العناصر الحاسمة لبيئة الاستثمار

aiBANK

أمنية إبراهيم _ أكد شريف سامي رئيس الشركة القومية لإدارة الأصول والرئيس الأسبق للهيئة العامة للرقابة المالية، أن الحكومة الجديدة التي بدأت عملها منذ أيام قليلة لا يتوقع منها مجتمع المال والأعمال تعديلات جوهرية في التوجهات مقارنة بسابقتها، بقدر ما ينتظر سرعة أكبر في التعامل مع ملفات مهمة نظرًا لحساسية عنصر الوقت، بالإضافة إلى تعظيم الاستفادة من التحسن النسبي الذي طرأ على الأوضاع الاقتصادية والنقدية منذ شهر مارس الماضي بإتمام صفقة رأس الحكمة واتفاقيات صندوق النقد الدولي.

هذا المحتوى للمشتركين فقط
دخول اشتراك
E-Bank
الرابط المختصر