NBE11-2022

المعهد المصرفي المصري يطلق المرحلة الأولى من مبادرة بصيرة

حابي – أطلق المعهد المصرفي المصري EBI، المرحلة الأولى من مبادرة بصيرة، التي تهدف لمساعدة ذوي الاحتياجات البصرية في تذليل صعاب مراحل التعليم والمساهمة في توفير حلول أفضل لمتابعة استذكار المواد الدراسية بالمراحل التعليمية المختلفة.

إضغط لمتابعة جريدة حابي على تطبيق نبض

وأبرم المعهد المصرفي اتفاقيتي تعاون مع كل من جمعية رسالة وجمعية النور والأمل ومشروع حوار في الظلام، بهدف تيسير وصول الوسائل التعليمية للمكفوفين وضعاف البصر لزيادة فرصهم في الحصول على التعليم الجيد مساوة بغيرهم من الطلاب، بحسب بيان صادر اليوم.

ويأتي ذلك في إطار المساهمة في توفير بيئة تعليمية أفضل تتسم بالسهولة واليسر على الطلاب ضعاف البصر والمكفوفين في ظل الصعوبات التعليمية التي يواجهونها خاصة بعد انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد وغلق جميع المؤسسات التعليمية من مدارس وجامعات.

وقال عبد العزيز نصير، المدير التنفيذي للمعهد المصرفي المصري، إن وجود صعوبات بصرية قد تمثل عائقا في تحصيل الخبرات.

وأوضح نصير: أطلقنا مبادرة بصيرة من أجل مساندة ودعم ذوي الاحتياجات الخاصة، ومن خلال المرحلة التجريبية سيتم مساندة الأطفال والشباب ضعاف البصر والمكفوفين من سن 14 إلى 21 عاما، حيث سيقوم موظفو المعهد المصرفي المصري تطوعاً بكتابة وتسجيل الدروس صوتيا، والبدء في تشغيل مكتبة صوتية من شأنها مساعدة هؤلاء الطلاب على عيش حياة أكثر استقلالية، وعلاوة على ذلك، ستتم طباعة جميع الدروس باستخدام طابعات برايل بالتعاون مع مؤسستيْ “رسالة”، و”النور والأمل” ومشروع حوار في الظلام، ومن ثَمَّ يتم إرسالها إلى الطلبة.

وأكد نصير، أن المبادرة تأتي في إطار دعم الشباب والأطفال ذوي القدرات الخاصة في المناطق الأكثر احتياجا، لمساعدتهم على التعلم عن بعد أو من المنزل في ظل الظروف المترتبة عن فيروس كورونا المستجد، وسيتم توسيع نطاق المستفيدين ليشمل ذوي القدرات الخاصة جميعا، وستبدأ بالقاهرة الكبرى في المرحلة الأولى، تليها الدلتا في المرحلة الثانية والصعيد في المرحلة الثالثة.

وأضاف نصير: لن تتوقف هذه المبادرة عند مساعدة الطلاب في موادهم الدراسية فقط، فمبادرة “بصيرة” مستمرة لمدة خمس سنوات وبمجرد انتهاء وتخطي هذه الأزمة، سوف تشمل أنشطة المبادرة بشكل كامل المشاركات المجتمعية وبناء القدرات بالإضافة إلى إدارة الابتكار لهؤلاء الطلاب.

وأشار نصير إلى أن المعهد على استعداد للتعاون مع الجمعيات الأهلية التي تحتاج الدعم، وأن بصيرة ستتمكن من إحداث تغيير ملحوظ في حياة الطلاب المكفوفين وضعاف البصر في مصر.

الرابط المختصر
Mesca