ENB2021_900x90

فوري تدخل نادي المليار دولار بآمال الربحية الكبيرة والوضع التنافسي.. ومخاوف الفقاعة

CairoBank

رنا ممدوح _ اخترقت القيمة السوقية لشركة فوري لتكنولوجيا البنوك والمدفوعات الإلكترونية حاجز المليار دولار بعد مرور عام واحد على طرحها في البورصة، وفقاً لأعلى سعر سجله السهم خلال الجلسة أمس الإثنين عند 22.69 جنيه، ما رفع القيمة الإجمالية للشركة إلى 16.048.730.482 مليار جنيه، بما يزيد بأكثر من ثلاثة أضعاف عن سعر السهم بالطرح والبالغ 6.46 جنيه.

إضغط لتحميل تطبيق جريدة حابي

ويفجر الأداء القوي لسهم فوري الجدل والانقسام من جديد حول تفسير موجات الصعود التي تشهدها أسهم التكنولوجيا حول العالم، مع توجيه علامات استفهام مباشرة حول ما إذا كان الصعود القوي لسهم فوري يبشر بتوقعات نمو متسارعة بالأرباح مدعومة بالوضع التنافسي المميز للشركة وخطط الدولة لتوسيع قاعدة الشمول المالي، أم فقاعة دفعت السهم لبلوغ مستويات تفوق توقعات الأداء المستقبلية.

اضغط لتحميل العدد السادس والعشرون من نشرة حابي

وقيدت شركة فوري بالبورصة في 22 يوليو 2019 برأسمال مصدر قدره 353.652 مليون جنيه، موزعة على 707.304 مليون سهم بقيمة اسمية 50 قرشًا للسهم، وحددت الشركة السعر النهائي لطرح 36% من أسهمها عند 6.46 جنيهات للسهم، وبدأ التداول عليها في 8 أغسطس من العام الماضي.

وأغلق سهم فوري تعاملات أمس عند مستوى 22 جنيهًا بارتفاع 6.64%. عن إغلاق أول جلسات الأسبوع.

ويرى عمرو الألفي، رئيس قسم البحوث ببنك الاستثمار برايم أن الأداء القوي لسهم فوري يعكس ثقة المتعاملين في نمو أرباح الشركة المستقبلية ولا يعكس بالضرورة أرباحها التاريخية.

وقال الألفي لنشرة حابي: “من يشتري السهم عند مضاعف ربحية يفوق 100 مرة -بناء على أرباح آخر 12 شهرًا- لا بد أن يكون على اقتناع تام بأن أرباح الشركة ستنمو بمعدلات تفوق 100% على أساس سنوي، ليس لمدة عام أو عامين، ولكن على المدى المتوسط”.

وأشار إلى أن قدرة شركة فوري على تحقيق تلك المعدلات بالربحية مستقبلًا ستحدد مصير اتجاه السهم، مشددًا على أهمية نمو الأرباح بمعدلات مرتفعة تبرر قيمة السهم الحالية.

وأضاف: “المستثمرون الأجانب يعتبرون فوري الشركة الأكبر والأوسع انتشارًا في سوق ما زالت في بداية طريقها نحو الشمول المالي وبالتالي يرون معدلات نمو عالية مستقبلًا”.

ورهن الألفي تأثير زيادة رأسمال الشركة بخطط توظيف حصيلتها، مشيرًا إلى إمكانية شراء شركات والتوسع في نقاط البيع وتقديم خدمات مضافة جديدة لمواكبة التطورات التي تشهدها سوق المدفوعات الإلكترونية التي من المتوقع أن تصبح مزدحمة في المستقبل، ويفرض علي فوري البحث عن ميزات تنافسية أخرى.

وحدد سيتي بنك في تقرير صادر في 21 يوليو الماضي السعر المستهدف لسهم فوري عند 21.3 جنيه صعودًا من مستوى 18.56 جنيه سجلها السهم في اليوم السابق لإعداد التقرير، وتعديل التوصيه من محايد إلى شراء، مع الإشارة إلى فرص النمو القوية التي تتمتع بها الشركة في ظل التحركات الحكومية المنظمة للتوسع في منظومة الشمول المالي وخدمات التحصيل الإلكتروني.

وتوقع سيتي بنك أن تحقق فوري نموًّا سنويًّا مركبًا في الإيرادات بنسبة 35٪ خلال السنوات المقبلة من متوسط 30٪ محققة خلال السنوات الأربع السابقة.

خصم خاص بنسبة 50% على خدمات بوابة حابي

الرابط المختصر