ENB2021_900x90

إي فاينانس تسجل 40.6% نموا بالأرباح الربع الأول.. و20.7% بالإيرادات

سرحان: نستعد لتوظيف عائدات عملية زيادة رأس المال في الاستثمار وتطوير البنية الأساسية لجميع الشركات التابعة

رنا ممدوح _ أعلنت شركة إي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية ، عن نتائجها المالية والتشغيلية عن فترة الربع الأول المنتهية في مارس الماضي، حيث ارتفعت الإيرادات بمعدل سنوي 20.7% لتبلغ 559.5 مليون جنيه، بفضل صعود إيرادات أغلب الشركات التابعة.

إقرأ أيضا.. أسهم إي فاينانس تنضم لمؤشر مؤشر مورجان ستانلي للأسواق الناشئة 31 مايو

وارتفع صافي الربح بعد حقوق الأقلية وفقا لبيان الشركة المرسل إلى البورصة المصرية اليوم، بمعدل سنوي 40.6% ليسجل 200.3 مليون جنيه خلال الربع الأول من العام الجاري مصحوبا بارتفاع هامش صافي الربح إلى 35.48% مقابل 30.7% خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وصعد إجمالي الربح للمجموعة بمعدل سنوي 29.5% ليسجل 272.4 مليون جنيه خلال الربع الأول من عام 2022 وصاحب ذلك ارتفاع هامش إجمالي الربح بواقع 3.3 نقطة مئوية ليسجل 48.7% خلال نفس الفترة.

وبتعدل البيانات لاستبعاد أثر المعالجة الضريبية سوف يرتفع إجمالي الربح المعدل إلى 300.2 مليون جنيه وهو نمو سنوي بمعدل 42.8% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وأرجعت إي فاينانس ذلك إلى التركيز على التوجه إلى الأنشطة التي تدر هوامش ربح أعلى.

وأوضح إبراهيم سرحان رئيس مجلس إدارة مجموعة إي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية أن الركيزة المحورية للاستراتيجية التي تتبناها المجموعة تتمثل في تنفيذ استثمارات ابتكارية تساهم في تعظيم المردود الإيجابي للاقتصاد المصري ككل.

ومن هذا المنطلق قال سرحان إن المجموعة تحرص بشدة على تحقيق التكامل الفعال بين جميع الأنشطة والخدمات التي تقدمها مختلف الشركات والاستثمارات التابعة سعيا إلى بناء منصة قوية فائقة القيمة تساهم في تعزيز الدور الذي تلعبه المجموعة من أجل تيسير ودفع عجلة التحول الرقمي في مصر الذي تسعى إليه دولتنا بخطوات حثيثة.

وتابع: يعكس ذلك استمرار استثمارات المجموعة في التوسع بخدمات الحوسبة السحابية لخدمة عملاء شركة تكنولوجيا تشغيل المنشأت المالية إي فاينانس وقاعدة عملاء جميع الشركات التابعة الأخرى.

ولفت إلى أن إدارة إي فاينانس تستعد لتوظيف عائدات عملية زيادة رأس المال في الاستثمار وتطوير البنية الأساسية لجميع الشركات التابعة وذلك بالتعاون مع واحدة من كبرى شركات الاستشارات والتخطيط الاستراتيجي لإعادة تشكيل ملامح استراتيجية النمو التي تتبناها الشركة بهدف تعزيز خطط التوسعات الطموحة بمختلف القطاعات التشغيلية سواء الحالية أو الجديدة وهو ما سيساهم في تعظيم القيمة للمساهمين.

وأضاف سرحان أن المجموعة نجحت أيضا في إحراز إنجاز باهر في شركة تكنولوجيا الحلول الضريبية e-Tax وهي من أبرز استثمارات المجموعة التي تقدم حلول إلكترونية مبتكرة لإدارة وتشغيل المنظومة الضريبية الإلكترونية بالتنسيق مع مصلحة الضرائب المصرية.

وقال إن الأول من إبريل الماضي شهد نجاح e-Tax في إطلاق المرحلة الأولى من منظومة الإيصال الإلكتروني مبكرا قبل موعدها المقرر، وسوف تتمكن مصلحة الضرائب المصرية عبر هذه المنظومة من مراقبة جميع المعاملات التجارية بين المنتجين والمستهلكين وبصورة لحظية ومن الجدير بالذكر تقوم الشركة باستضافة هذا النظام بالكامل على البنية الأساسية للحوسبة السحابية الخاصة بالشركة وهو مايمكنها من الاستفادة من التضافر والتكامل بين خدمات المنصة.

وأشار إلى أن المجموعة تتوقع تسجيل نحو 450 ألف شركة جديدة بمنظومة الفاتورة الإلكترونية بنهاية العام الجاري، وهو منظومة رقمية تساهم في تسهيل مراقبة مصلحة الضرائب المصرية للتعاملات بين الشركات وتشهد نموا متسارعا مؤخرا وسوف يثمر ذلك عن ترسيخ القيمة الفائقة للخدمات الاستراتيجية التى تقدمها المجموعة.

ولفت سرحان إلى مضي المجموعة قدما في تحقيق رؤيتها الهادفة إلى إحداث طفرة رقمية بقطاع التأمين الصحي المصري من خلال استثمارها في شركة تكنولوجيا تشغيل وإدارة خدمات التأمين الصحي e-health.

وتابع: تقوم شركة e-health بتحديد أبرز اللاعبين في قطاع الرعاية الصحية الحكومي واالخاص الذي سيشكلون النواه الرئيسية لمنظومة التأمين الصحي الشامل في مصر.

وتهدف «e-Health» أن تكون بمثابة حلقة وصل تربط بين الهيئة العامة للتأمين الصحي ومؤسسات الرعاية الصحية بالقطاع الخاص.

وأعلن أن أبرز المستجدات شملت الموافقة على إطلاق المرحلة الأولى من برنامج التأمين الصحي الشامل.

وأعرب سرحان عن ثقته في القدرات الفائقة للبنية الأساسية التي تحظى بها المجموعة، والتي ستشكل الداعم الأول لنجاح جهود الدولة من أجل تحقيق برنامج التأمين الصحي الشامل لجميع أبناء الوطن بما يتماشى مع رؤية مصر 2030.

وجدد سرحان التزام المجموعة بدعم الشركات الناشئة بالسوق المصري المختصة في مجال تكنولوجيا الخدمات المالية، بما يساهم في دفع عجلة التحول الرقمي في وطننا.

وفي هذا الإطار، أعلنت المجموعة خلال الربع الأول من العام الجاري عن مساهمتها في صندوق «Nclude»، وهو صندوق رأس مال مخاطر يستهدف تحقيق أرباح رأسمالية طويلة الأجل من خلال الاستثمار بصفة أساسية في الشركات الناشئة بالسوق المصري وأسواق الشرق الأوسط وأفريقيا المختصة في قطاع تكنولوجيا الخدمات المالية Fin-tech أو القطاعات المرتبطة به.

أضاف أن الصندوق يركز على الاستثمار بالشركات الناشئة المستهدفة خلال المراحل المبكرة من مسيرة نموها.

وأكد سرحان أن إقدام المجموعة على المساهمة في صندوق «Nclude» بقيمة 10 ملايين دولار؛ يأتي في إطار الاستراتيجية التي تتبناها الهادفة إلى دعم الشركات الناشئة بالسوق المصري المختصة في مجال تكنولوجيا الخدمات المالية وتحظى بمقومات نمو عالية، سعيًا إلى تعزيز الدور الرائد الذي تلعبه المجموعة في تطوير منظومة الدفع الإلكتروني في مصر، بالإضافة إلى تنمية إيراداتها من نشاط إدارة المعاملات المالية الرقمية.

وأكد أن العديد من الشركات التابعة بذلت جهودًا حثيثة لاستكشاف فرص الاستثمار الجذابة التي تساهم في ترسيخ مكانة المجموعة على ساحة الشركات الناشئة بقطاع تكنولوجيا الخدمات المالية المرتبطة بمجالات عمل المجموعة، وتسهيل وصولها إلى الشركات والمنصات الرقمية الناشئة التي تحظى بمقومات نمو جذابة، فضلاً عن إتاحة الفرص لتنويع باقة الخدمات التي تقدمها وتعزيز خبراتها بالسوق.

وعلى صعيد خطط التوسع بأنشطتها إلى الأسواق الدولية، أوضح سرحان أن المجموعة تمضي بخطًى ثابتة نحو الأسواق التي تتسم بمقومات نمو واعدة.

وأوضح أن مجموعة إي فاينانس سلطت تركيزها في هذا الاتجاه على الأسواق الأفريقية بمنطقة جنوب الصحراء، والتي تشهد نموًا متسارعًا على الصعيدين الاقتصادي والسكاني.

وأشار أن المجموعة استحدثت قطاعًا تشغيليًا جديدا خلال الربع الأول من العام الجاري يختص بتوطيد علاقات المجموعة مع الأسواق الأفريقية والاتحادات الدولية، حيث سيضطلع بقيادة أنشطة المجموعة في أسواق المنطقة.

الرابط المختصر