ENB2021_900x90

مؤسس فيسبوك يبيع منزله بمبلغ 31 مليون دولار ليسجل أغلى عقار سكني بسان فرانسيسكو

خالد بدر الدين_ باع الملياردير الأمريكي مارك زوكيربيرج، مؤسس فيسبوك ، أكبر موقع تواصل اجتماعي في العالم، منزله بمبلغ 31 مليون دولار ليسجل أغلى عقار سكني خلال العام الجاري في مدينة سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا.

وذكرت وكالة ريال ديل لأسواق العقارات الأمريكية أن زوكيربيرج كان قد اشترى منزله بمدينة سان فرانسيسكو، من الراحل جورج شولتز وزير الخارجية، بحوالي 10 ملايين دولار في نوفمبر 2012 ليرتفع سعره بما يقرب من 21 مليون دولار بعد مرور 10 سنوات.

وذكرت صحيفة نيويورك بوست أن زوكيربيرج الذى يملك فيلات عدة على الساحل الغربي الأمريكي، باع منزله الذي يمتد على مساحة 7300 قدم مربع ويضم 4 حجرات نوم و4 حمامات، والذي استقر فيه مع زوجته بريسيللا تشان سيدة الأعمال الخيرية وطبيبة الأطفال سابقًا لمدة 10 سنوات بمبلغ قياسي فى منطقة جولدن سيتي بمدينة سان فرانسيسكو.

ورغم عدم وجود سبب واضح لبيع زوكيربيرج منزله حاليًا الآن أنه في عام 2016 انتشرت أخبار تفيد بأن الجيران يتذمرون ويشتكون من وجود الحرس الخاص بالملياردير ومعهم الأسلحة فى حديقة المنزل طوال الوقت.

كما قام زوكيربيرج بأعمال إنشائية استغرقت عامين لتعديل بناء البيت وتكلفت حوالي 1.8 مليون دولار وسببت مشاكل للجيران وجعلتهم يشعرون بالضيق من هذا الجار المزعج رغم شهرته العالمية، لدرجة أن أحد الجيران كتب رسالة في يناير 2016 لجيرانه كتب فيها: “أنا متأكد أنكم تتفقون معي على أن الحياة بجوار زوكيربيرج لا تطاق” .

وأضاف: “لقد صبرنا جميعًا وتصرفنا برقي واحترام بقدر الإمكان أثناء أعمال الإنشاءات الطويلة والضوضاء وأكوام القمامة وسد الشارع بآلات ومعدات البناء ولما انتهى كل ذلك وقفت سيارتان فارهتان من النوع SUV الرياضي متعدد الأغراض في أفضل موقع لانتظار السيارات، مما منعنا من استخدامها لسياراتنا”.

كما يملك زوكيربيرج منزل يضم 4 حجرات نوم و5 حمامات في باولو ألتو بولاية كاليفورنيا ويملك 1400 هكتار فى جزيرة ماوى في هواوى ومنزلين آخرين بجوار بحيرة تاهوى.

الرابط المختصر