ENB2021_900x90

الاقتصاد الأمريكي يخالف التوقعات ويضيف 528 ألف وظيفة في يوليو

معدل البطالة يتراجع بشكل طفيف إلى 3.5%

وكالات _ تسارع نمو الوظائف بوتيرة أسرع بكثير مما كان متوقعاً خلال يوليو، مما يشير إلى أن ركيزة الاقتصاد الأمريكي الرئيسية لا تزال قوية على الرغم من بعض الصعوبات.

وأفادت بيانات مكتب إحصاءات العمل في الولايات المتحدة اليوم الجمعة، أن الوظائف غير الزراعية ارتفعت بمقدار 528 ألف في يوليو وبلغ معدل البطالة 3.5%، مخالفاً التوقعات البالغة 258 ألف و 3.6% على التوالي.

وارتفع نمو الأجور أيضاً، حيث قفز متوسط الأجر في الساعة 0.5% للشهر و 5.2% عن نفس الفترة من العام الماضي.

وتفاعلت الأسواق في البداية بشكل سلبي مع التقرير، حيث انخفضت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز بأكثر من 120 نقطة.

وقاد الترفيه والضيافة الطريق في تحقيق المكاسب الوظيفية مع 96 ألف وظيفة، تليها الخدمات المهنية والتجارية بـ 89 ألفاً.

وأضافت الرعاية الصحية 70 ألفاً وزادت الرواتب الحكومية بمقدار 57 ألفًا.

وكان صندوق النقد الدولي قد خفض مرة أخرى توقعات نمو الاقتصاد الأمريكي خلال العام الحالي إلى 2.3% من 2.9% في يوينو، بعد أن أظهرت البيانات الأخيرة ضعف الإنفاق الاستهلاكي.

كما خفض الصندوق توقعاته لنمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي لعام 2023 إلى 1% من 1.7% توقعها في يوينو.

وقال الصندوق إن تشديد السياسة النقدية من قبل الاحتياطي الفيدرالي يجب أن يساعد في خفض معدل التضخم إلى 1.9% بحلول الربع الرابع من العام المقبل، مقارنة مع توقعات لبلوغ التضخم 6.6% بالربع الرابع من عام 2022.

لكن مع ذلك، أشار صندق النقد إلى أن الأولوية الآن يجب أن تركز على الإسراع في إبطاء النمو بالأجور والأسعار دون التسبب في ركود.

 

الرابط المختصر