ENB2021_900x90
MNHD

متحور أوميكرون يثير مخاوف صحية واقتصادية جديدة

أسواق المال تتهاوى وانخفاض قياسي في أسعار البترول

EBank

رويترز _ قالت منظمة الصحة العالمية (WHO) إن متحور أوميكرون Omicron من فيروس كورونا قد ينتشر بسرعة أكبر من الأشكال الأخرى، وتشير الأدلة الأولية إلى زيادة خطر الإصابة.

وحذر علماء الأوبئة من أنه قد فات الأوان لفرض قيود على السفر لمنع انتشار المتحور الجديد على مستوى العالم، بعدما تم اكتشاف الطفرات الجديدة لأول مرة في جنوب إفريقيا ثم في بلجيكا وبوتسوانا وإسرائيل وهونج كونج.

شكوك تجاه فاعلية العودة لقيود السفر

قال مسؤول كبير في إدارة بايدن إن الولايات المتحدة ستقيد السفر من جنوب إفريقيا والدول المجاورة اعتبارًا من يوم الإثنين.

وقالت كندا إنها ستغلق حدودها أمام تلك الدول، في أعقاب الحظر المفروض على الرحلات الجوية الذي أعلنته بريطانيا والاتحاد الأوروبي وغيرهما.

ولكن قد يستغرق الأمر أسابيع حتى يفهم العلماء طفرات المتغير وما إذا كانت اللقاحات والعلاجات الموجودة فعالة ضده.

وقالت وكالة الأمن الصحي في المملكة المتحدة إن متحور أوميكرون يحتوي على بروتين سبايك الذي يختلف اختلافًا كبيرًا عن ذلك الموجود في فيروس كورونا الأصلي الذي تعتمد عليه اللقاحات، مما يثير مخاوف بشأن كيفية عمل اللقاحات الحالية.

الصحة العالمية: ينتشر بسرعة أكبر من متحورات كورونا الأخرى وبمعدل إصابة أعلى

قال لورانس يونج، عالم الفيروسات بجامعة وارويك البريطانية: «هذا النوع الجديد من فيروس COVID-19 مقلق للغاية. إنه الإصدار الأكثر تحورًا من الفيروس الذي رأيناه حتى الآن».

وقال: «بعض الطفرات التي تشبه التغيرات التي رأيناها في المتغيرات الأخرى المثيرة للقلق ترتبط بقابلية الانتقال المحسنة والمقاومة الجزئية للمناعة التي يسببها التطعيم أو العدوى الطبيعية».

وأدت تلك المخاوف إلى تهاوي الأسواق المالية، لا سيما أسهم شركات الطيران وغيرها في قطاع السفر، والنفط الذي تراجع بنحو 10 دولارات للبرميل.

أغلق مؤشر داو جونز الصناعي (DJI) تعاملات الجمعة منخفضًا 2.5%، وهو أسوأ يوم له منذ أواخر أكتوبر 2020، وشهدت الأسهم الأوروبية أسوأ يوم لها منذ 17 شهرًا.

وتراجعت شركات تشغيل الرحلات البحرية Carnival Corp وRoyal Caribbean Cruises وNorwegian Cruise Line بأكثر من 10% لكل منها، كما تراجعت أسهم شركة United Airlines وDelta Air Lines وAmerican بنفس القدر تقريبًا.

اكتشاف المتحور في جنوب إفريقيا وبلجيكا وبوتسوانا وإسرائيل وهونج كونج

كما شددت عدة دول أخرى، بما في ذلك الهند واليابان وإسرائيل وتركيا وسويسرا والإمارات العربية المتحدة، قيود السفر.

في جنيف، حذرت منظمة الصحة العالمية -التي ناقش خبراؤها يوم الجمعة المخاطر التي يمثلها أوميكرون ، المسمى B.1.1.529- في وقت سابق من قيود السفر في الوقت الحالي.

قال مدير الطوارئ في منظمة الصحة العالمية مايك رايان: «من المهم حقًّا عدم وجود استجابات سريعة»، مشيدًا بمؤسسات الصحة العامة في جنوب إفريقيا لالتقاطها النوع الجديد من الفيروس التاجي الذي يسبب COVID-19.

كما أعرب ريتشارد ليسيلز، خبير الأمراض المعدية المقيم في جنوب إفريقيا، عن إحباطه من حظر السفر، قائلًا إن التركيز يجب أن ينصب على تلقيح المزيد من الأشخاص في الأماكن التي تكافح من أجل الحصول على اللقاحات الكافية.

وقال لرويترز: «هذا هو السبب في أننا تحدثنا عن مخاطر الفصل العنصري للقاح. هذا الفيروس يمكن أن يتطور في غياب مستويات كافية من التطعيم».

تلقى أقل من 7% من الأشخاص في البلدان منخفضة الدخل أول جرعة من COVID-19، وفقًا لمجموعات طبية وحقوقية. وفي الوقت نفسه، تقدم العديد من الدول المتقدمة جرعة معززة ثالثة.

وكتبت كريستالينا جورجيفا المديرة العامة لصندوق النقد الدولي على تويتر: «هناك إخفاق في المساعدة في تطعيم إفريقيا جنوب الصحراء –بالكاد تم تطعيم 4% من السكان- تركنا جميعًا معرضين لخطر متغير جديد أكثر ضراوة .

قال بن كاولينج من جامعة هونج كونج: «على الأرجح أن هذا الفيروس موجود بالفعل في أماكن أخرى. لذا إذا أغلقنا الباب الآن، فمن المحتمل أن يكون قد فات الأوان!».

يأتي اكتشاف المتغير الجديد مع دخول أوروبا والولايات المتحدة فصل الشتاء، حيث يتجمع المزيد من الناس في الفترة التي تسبق عيد الميلاد، مما يوفر أرضًا خصبة للعدوى.

شهد يوم الجمعة أيضًا بداية فترة التسوق خلال العطلات في الولايات المتحدة، لكن المتاجر كانت أقل ازدحامًا مما كانت عليه في السنوات الماضية.

أوبك تتابع تطورات تأثير متحور أوميكرون وسط تحذيرات من تهديد تعافي الطلب على النفط

تقويض توقعات رفع أسعار الفائدة على العملات الرئيسية في 2022

ناقوس الخطر يدق في وول ستريت

جدل حول فاعلية قيود السفر في مواجهة أوميكرون

 

 

الرابط المختصر
Kharafi_728x90-2